أعلنت مجموعة جنة للفنادق والمنتجعات – المجموعة الفندقية الرائدة على مستوى الدولة- عن تحقيق أداء متميز في العام 2017، حيث تمكنت من تحقيق نمو ملحوظ في نسب الاشغال ، الى جانب زيادة عدد فنادقها وما تضمه من غرف وشقق وفلل فندقية ومرافق ، مما عزز من مكانة الشركة وريادتها في قطاع الفنادق والضيافة على مستوى دولة الامارات العربية المتحدة.
وقال السيد نعمة عماد درويش الرئيس التنفيذي لمجموعة جنة في تصريح صحفي بهذه المناسبة:" لقد تمكنت مجموعة جنة للفنادق والمنتجعات من تحقيق أداء ايجابي خلال العام 2017، حيث سجلت اشغالات قياسية في فنادقها المتواجدة في كل من أبوظبي و دبي ورأس الخيمة، كما تمكنت فنادق المجموعة من استقطاب العديد من الفعاليات والمؤتمرات و الحوافز مما جعل فنادق المجموعة المكان الأنسب لاستضافة وحضور المناسبات وتنظيم الفعاليات والإجتماعات الإقتصادية والإجتماعية والترفيهية وغيرها".
وأضاف درويش:" نجحت الشركة في خطط التوسع التي تقوم بها ضمن خطتها الاستراتيجية ، حيث قامت في العام الماضي بافتتاح فندق منتجع وفلل ميناء العرب في رأس الخيمة و فندق جنة بلايس سيتي سنتر  وفندق “جنة – دبي كريك” بمنطقة الخور في دبي و فندق “جنة – رأس الخور” في الشارقة، حيث تولت بموجبها ادارة هذه الفنادق و تجهيزها بأفضل وأحدث الأثاث والمفروشات والاجهزة المتطورة مع خدمات الانترنت والاتصال السريع، الى جانب خدمة " كريم" التي تنفرد بتقديمها مجموعة جنة لنزلائها.

نمو كبير
وقال درويش:" حققت المجموعة نموا بنسبة 12% في أعمالها ، وذلك بفضل الحركة السياحية النشطة التي شهدتها دولة الامارات في العام الماضي، حيث تمكننا من تسجيل إشغالات قياسية في مختلف فنادقنا، كما حققنا زيادة في أعداد السياح والزوار الذين توافدوا على فنادقنا ومنتجعاتنا من وجهات رئيسية مثل الصين و روسيا وذلك عقب قرار السماح السماح لمواطني هذه الدول بدخول الامارات بدون تأشيرة مسبقة، مما كان له الأثر الكبير في رفع أعداد السياح والزوار القادم منهما، إلى جانب الجهود الكبيرة التي تبذلها مختلف الهيئات والدوائر السياحية في الدولة من أجل استقطاب أعداد متزايدة من السياح والزوار، واطلاق مبادرات على غرار منصة استخراج التأشيرات السياحية عند الوصول لمطار أبوظبي والتي أتاحت لمسافري الترانزيت من دخول الدولة دخول الدولة لمدة تصل الى 4 أيام .

شراكات استراتيجية
وأفاد درويش أن عدد الغرفة الفندقية في محفظة الشركة قد ارتفع في العام الماضي ليصل الى 1370 غرفة وشقة فندقية، معرباً عن توقعاته بارتفاع هذا العدد في العام الجاري، مع افتتاح منتجع فلل جنة بلايس في إمارة رأس الخيمة الذي شكل اضافة نوعية للقطاع الفندقي في رأس الخيمة، كما جرى ابرام شراكات استراتيجية مع عدد من الشركات العقارية والاستثمارية المالكة للفنادق لتولي ادارة فنادقها وتحقيق أفضل أداء ومردود لها .
وتقدم درويش بالشكر والتقدير الى سعادة محمد عبدالعزيز بن ربيع المهيري رئيس مجلس إدارة ة مجموعة جنة الفندقية على توجيهاته الرائدة في مسيرة المجموعة نحو النمو والتوسع ، كما توجه بالشكر والتقدير الى الاستاذ خالد عبدالله يوسف رئيس مجلس إدارة مجموعة " كي  للاستثمار" على ثقته الكبيرة والعالية في شراكته الاستراتيجية مع مجموعة جنة لادارة وتشغيل "منتجع جنة بلايس فيلات رأس الخيمة".
وأوضح درويش ان القطاع السياحي في الدولة يشهد حركة نشطة وكبيرة مع نمو أعداد الزوار والسياح ورجال الاعمال والمستثمرين القادمين إلى الدولة بغرض السياحة والترفيه أو زيارة المعارض والفعاليات الاقتصادية والتجارية التي يجري تنظيمها، إلى جانب أن الامارات تمكنت من أن تتحول إلى وجهة جاذبة للاستثمارات حيث تتوفر بها بيئة للأعمال توفر جميع الخدمات والتسهيلات للمستثمرين ورجال الأعمال لإطلاق أعمالهم واسثماراتهم من الدولة.

مشاريع عملاقة
وذكر أن المشاريع السياحية العملاقة التي يجري اطلاقها وتنفيذها وتدشينها بالدولة قد شكلت عامل جذب هام للزوار والسياح على غرار مشروع متحف اللوفر في أبوظبي الذي ساهم بشكل كبير في رفع اشغالات فنادق المجموعة بالزوار والسياح المهتمين بالسياحة الثقافية ممن حرصوا على القدوم الى أبوظبي لزيارة هذا المعلم الثقافي العالمي، الى جانب قرب افتتاح مشروع " عالم وارنر براذرز" الواقع في جزيرة ياس والذي سيشكل اضافة نوعية للمشاريع الترفيهية وأحدث وجهات الجذب السياحي في أبوظبي ،  وكذلك مشروع برواز دبي الذي يبرز معالم الامارة بشكل فريد ويستقب الزوار والسياح للاطلاع على هذه الأيقونة السياحية الفريدة من نوعها، وقرب فتتاح أطول مسار انزلاقي في العالم والواقع أعلى قمة جبل جيس في إمارة رأس الخيمة القمة الأعلى في دولة الإمارات العربية، وغيرها من المشاريع السياحية والترفيهية الأخرى.
وثمن الدور الكبير الذي تقوم به الدوائر والهيئات السياحية بالدولة ضمن جولاتها التعريفية الخارجية والمشاركات الكبيرة في المعارض السياحية العالمية والتي اسهمت بشكل واضح وكبير في وضع الدولة على خارطة السياحة العالمية، وجعلتها وجهة سياحية وترفيهية عالمية يفضلها السياح والزوار من مختلف دول العالم لما تتمتع به من مقومات تراثية وتاريخية ومرافق ومنشآت سياحية وترفيهية وفندقية حديثة.

التوسع
وكشف درويش أن المجموعة قطعت شوطاً كبيراً في توجهها للتوسع خارج الامارات، تعتزم ادارة فنادق في سيريلانكا، وذلك ضمن استراتيجيتها التوسعية، الى جانب بحث فرص لعقد شراكات استراتيجية مع شركات استثمارية في دول عربية وأوروبية وأفريقية لتولي ادارة عدد من الفنادق والمنتجات ، والتوسع في تلك الدول عبر استراتيجية مدروسة .
وأعرب عن توقعاته أن يبلغ عدد الفنادق والمنتجعات التي تديرها الشركة 33 فندقاً ومنتجعا بحلول  العام 2022.