بالتعاون مع قنصلية الولايات المتحدة الأمريكية وجزيرة العلم، تنظَم )فن(، المؤسسة المتخصصة في تعزيز ودعم الفن الإعلامي للأطفال والناشئة التي تتخذ من الشارقة مقراً لها، غداً الثلاثاء، ورشة عمل متخصصة حول كيفية صناعة الفيلم الوثائقي، يقدمها مخرج الأفلام الوثائقية الأمريكي المعروف غريفين هاموند.

وتشمل استضافة المؤسسة للمخرج هاموند عرض فيلمه الوثائقي "سريراتشا" في جزيرة العلم بالشارقة عند الرابعة من عصر يوم الثلاثاء المقبل 30 يناير الجاري، حيث يسرد المخرج في فيلمه الحائز على عدد من الجوائز العالمية، تاريخ وشهرة صلصة الفلفل الحار، التي تتصدر قائمة أفضل أنواع الصلصات الحارة في جميع أنحاء العالم.

ويقدم هاموند الورشة لليافعين والشباب من سن 14 عاماً فما فوق، بهدف فتح الأفق أمامهم لتعلم التقنيات الفنية في صناعة الأفلام، والمهارات اللازمة لتحقيق حلمهم بالدخول إلى عالم السينما وجميع مجالات الفن الإعلامي والرقمي، عبر تكثيف المهارات اللازمة لصناعة فيلم وثائقي قصير بأسلوب سردي ممتع.

وتوفر المؤسسة إمكانية التسجيل للراغبين على الرابط التالي workshops@funn.ae ، أو بالاتصال على الرقم 065941232

وقالت الشيخة جواهر بنت عبد الله القاسمي، مدير مؤسسة )فن(: "تجسد استضافة المؤسسة للمخرج الأمريكي غريفين هاموند، الرؤية التي تستند إليها المؤسسة في دعم مواهب الأجيال الجديدة في عالم السينما، وتقديم ما يلزمهم لاحتراف صناعة الأفلام، فالمخرج هاموند له تجربة غنية ويمثل حضوره للشارقة فرصة ثمينة لليافعين والشباب الموهوبين".

وأضافت: "إن الورشة ليست فرصة على مستوى الخبرات التي يمكن أن يقدمها المخرج هاموند وحسب، وإنما هي تجربة حية لهم ليتعرفوا على الجهد والعمل الذي بذله ليتمكن من تطوير تجربته إلى أن أصبح معروفاً على الصعيد العالمي".

وقد فاز المخرج هاموند، المقيم في مدينة نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية، بالعديد من الجوائز عن فيلمه الوثائقي "سريراتشا"، الذي سافر به إلى مختلف أنحاء العالم للتعريف بأصل وجذور هذه الصلصة الحارة ومن هو الشخص المبدع الذي يقف وراء ابتكارها. كما يعرف هاموند بإنتاجه سلسلة أفلام تعليمية تحت عنوان "دروس في صناعة الأفلام-اصنعه بنفسك" الموجهة لمخرجي الأفلام المستقلين. 

 وتهدف مؤسسة (فن) إلى تنشئة وإعداد جيل واعد من الفنانين والسينمائيين المبدعين، والترويج للأعمال الفنية والأفلام الجديدة التي ينتجها الأطفال والناشئة في دولة الإمارات، وعرضها في المهرجانات السينمائية، والمؤتمرات الدولية في جميع أنحاء العالم، كما تهدف إلى دعم المواهب وتشجيعها من خلال المهرجانات، والمؤتمرات، وورش العمل على الصعيدين المحلي والدولي، بالإضافة إلى توفير شبكة مترابطة من الشباب الموهوبين والواعدين، وتمكينهم من تبادل التجارب والخبرات على نطاق عالمي.