نظم مركز جمعة الماجد للثقافة والتراث أمس الأربعاء حملة للتبرع بالدم بالتعاون مع مركز خدمات نقل الدم والأبحاث بالشارقة وبرعاية من عوافي للصناعات الغذائية التابعة لمجموعة الماجد. وبمشاركة 49 متبرعاً ومتبرعة.
 تأتي هذه الحملة بداية لانطلاق فعاليات وأنشطة مركز جمعة الماجد في عام زايد، وتهدف إلى التذكير بالقيم والنهج الذي تعلمناه من الشيخ زايد حيث إنه علَّمنا تقديم الخير إلى الجميع بلا مقابل، وبذل العطاء بلا حدود، والتبرع بالدم عطاء بلا مقابل.
وقد قالت الدكتورة ريم جركس من مركز خدمات نقل الدم والأبحاث: "نشكر مركز جمعة على تعاونه في تنظيم هذه الحملة، ومشاركة هذا العدد الكبير، وهذه ليست المرة الأولى التي نتعاون فيها مع المركز السباق لعمل الخير".
ومن الجدير بالذكر أن المركز ينظم حملات التبرع بالدم للسنة العاشرة على التوالي، وقد كرمته وزارة الصحة بمناسبة اليوم العالمي للتبرع بالدم. حيث تسهم هذه الحملات في توفير الدم للمستشفيات من أجل  مساعدة المرضى المحتاجين وخاصة الحالات الطارئة وأمراض الثلاسيميا.