أكد نادي سيتي لكرة القدم الذي يشهد انطلاقته الأولى في دبي على مساعيه لتتحول إلى نظام الاحتراف خلال عامه الأول في سبيل الانضمام إلى منافسات دوري الخليج العربي لكرة القدم في الإمارات، موفرًا أسلوبًا حديثًا في إدارة الرياضة واستكشاف المواهب الكروية.

وينظم نادي سيتي لكرة القدم، احتفالًا بانطلاقته الجديدة، مهرجانًا كرويًا مفتوحًا للاعبي كرة القدم وهواة الرياضة الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و18 عامًا يوم الجمعة 12 يناير في مدرسة كينجز البرشاء، ويمكن اليوم المفتوح الضيوف من المشاركة واللعب إلى جانب نخبة من أفضل اللاعبين المنتسبين إلى النادي متيحًا لهم الفرصة لتطوير مهاراتهم الكروية على يد مجموعة من أفضل المدربين في الإمارات.

وبهذه المناسبة علق تيري كيد، المدير الكروي ورئيس المدربين في نادي سيتي لكرة القدم: "نحن سعداء للغاية بإطلاق النادي الجديد هنا في الإمارات والحصول على دعم وجهود طاقم من أفضل المدربين في المنطقة لنعمل سوية على تحقيق طموحاتنا الكبيرة التي حددناها لأنفسنا خلال العام الأول".

وتابع كيد: "تحظى رياضة كرة القدم بدعم كبير وانتشار واسع في الإمارات، ابتداء من المستوى الشعبي ووصولًا إلى كبرى البطولات الدولية، ولهذا فإنه من المهم جدًا إطلاق نادي كرة قدم يوفر للمواهب الكروية الناشئة من مختلف الجنسيات والأعمار فرصًا للتطوير وتوفير فرصٍ متنوعة سواء كان ذلك عن طريق تأمين منح دراسية لجامعات في الولايات المتحدة الأمريكية أو الانتقال إلى برامج احترافية لدى فرق كرة قدم في أوروبا وآسيا وأمريكا الجنوبية أو الولايات المتحدة الأمريكية".

ويضم نادي سيتي لكرة القدم حاليًا 300 لاعبٍ يتابعون حصصًا تدريبية مع مدربين النادي يوميًا وأسبوعيًا في كل من أكاديمية جيمس ويلينغتون – الخيل ومدرسة كينجز البرشاء ومدرسة كينجز دبي، كما يلعبون في العديد من المباريات التنافسية في مختلف أنحاء الإمارات.

ويهدف النادي مع الطاقم التدريبي الذي يضم أعضاءً تفوق سنوات خبرتهم عن 15 عامًا إلى دعم اللاعبين في الانتقال بقدراتهم الكروية إلى مراحل متقدمة بما يتناسب مع مواهب كل منهم. ويسعى إلى استكشاف واجتذاب أفضل المواهب في الإمارات ليوفر لكل من اللاعبين فرصًا للتطوير ابتدًاء من أكاديمية التطوير التابعة للنادي ووصولًا إلى فريق النخبة والبرنامج الاحترافي والجامعي. 

وعمل النادي على تصميم كل من هذه البرامج لتطوير مواهب اللاعبين والارتقاء بمستويات اللياقة البدنية فيما يستمتعون بممارسة رياضتهم المفضلة.

ويتمتع أعضاء الطاقم التدريبي بخبرة واسعة ويحملون شهادات تدريب من فئتي "أ" و"ب" صادرة عن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا"، ومكنهم من تقييم أداء اللاعبين وقدراتهم وتحديد مجالات التطوير والفرص المتوفرة لكل منهم.

واختتم تيري كيد: " نتطلع للعمل مع اللاعبين وأصحاب المواهب الواعدة وتنحم مزيدًا من المعارف والمهارات التي ستطور مهاراتهم الكروية كما ترتقي برؤيتهم لهذه الرياضة الرائعة عن طريق البرامج الدراسية والأكاديمية التي يوفرها النادي، فنحن نؤمن بأن تفوق الاعبين في أدائهم الدراسي ينعكس إيجابًا على قدرتهم في المنافسة على أرض الملعب ويجعل منهم أعضاءً فاعلين في المجتمع، فعلى جميع اللاعبين الاستعداد للحياة بعد إنهاء مسيرتهم الكروية بغض النظر عن مستواهم الكروي، ولهذا فالتعليم أمر في غاية الأهمية".

يمكن للاعبين الراغبين بالانضمام إلى النادي التسجيل في أكاديمية التطوير عن طريق الرابط www.dubaicityfc.com أو الاتصال بالرقم +971 54 455 7762. كما يمكن للمهتمين بالمشاركة في اليوم المفتوح والمهرجان الكروي الذي يقام طوال يوم الجمعة 12 يناير الاطلاع على معلومات إضافية أدناه: