يستضيف مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية، الحدث الموسيقي السنوي الأبرز في إمارة الشارقة، في دورته الخامسة، والذي تقدمه هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) بشراكة استراتيجية مع هيئة الإنماء التجاري والسياحي في الشارقة، ومسرح المجاز، وينظمه مركز فرات قدوري للموسيقى، الفنانتان اللبنانية غادة شبير، والسورية رشا رزق، في أمسية غنائية يستضيفها مسرح جزيرة العلم بالشارقة، مساء 19 من يناير الجاري. 

ويستعدّ جمهور مسرح المجاز لإطلالة الفنانة اللبنانية القديرة غادة شبير، في أمسية فنية مليئة بالجمال، والسحر الموسيقي، حملت عنوان (سحرهنّ في طربهنّ)، لتحلّق من خلال أغانيها وموشحاتها، إلى عوالم موسيقية ساحرة يرافقها أوركسترا مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية بقيادة المايسترو محمد عثمان صديق. 

وتعدّ شبير، واحدة من أبرز الأصوات العربية، فهي حائزة على شهادة الدكتوراه في العلوم الموسيقية، والدبلوم في الغناء العربي، وحاصلة على العديد من الجوائز العربية والعالمية، من بينها جائزة الأغنية العربية في مصر 1997، كما منحت جائزة بي بي سي العالمية للموسيقى، تمزج في أغنياتها ما بين الأنماط الشعبية الشرق أوسطية، والتقليدية، وصولاً الى الترانيم السريانية والمارونية القديمة. 

وبصوتها الذي يستحضر سنوات الطفولة، تُطرب الفنانة السورية صاحبة الصوت الذهبي جمهورها التوّاق إلى الاستماع لأغنياتها، وتجليات سحر الموسيقى العربية، وعذوبة ونعومة أنغام الجاز فيها، خلال الأمسية، لتلتقي معهم من جديد وتقدم لهم أجمل الأغنيات التي اشتهرت بها. 

وتمتلك رزق، أستاذة الغناء الأوبرالي في المعهد العالي للموسيقى بدمشق، والتي تخرجت منه عام 2002، في رصيدها الفنّي ألبوم "بيتنا" 2007 الذي يعدّ من أهم أعمالها، كما صدر لها ألبوم "اللعبة" 2014، وهما عملين من تأليفها وتوزيعها، كما شاركت في العديد من الأعمال في مختلف البلدان، وجالت العالم بموهبتها السحرية، وأغنياتها الجميلة التي يتجلى فيها تناغم عراقة الموسيقى العربية وعذوبة ونعومة أنغام الجاز لتطل على جمهور مسرح جزيرة العلم يرافقها أوركسترا مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية بقيادة المايسترو محمد عثمان صديق.

ويشارك في المهرجان الذي تستمر فعالياته على مدار تسعة أيام، نخبة من النجوم، والفنانين، والموسيقيين من عدد من الدول العربية والأجنبية، من بينها مصر، وسوريا، ولبنان، والعراق، وإسبانيا، والمجر وغيرها، والذين سيقدمون أغنياتهم وموسيقاهم للجمهور في أربع وجهات هي: مسرح المجاز، وجزيرة العلم، والقصباء، وواجهة المجاز المائية. 

وتعود فكرة تأسيس أوركسترا مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية إلى الفنان فرات قدوري مدير مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية، الذي هدف من خلالها إلى استقطاب كوكبة من خيرة العازفين من مختلف أنحاء العالم سنوياً، وقد وقع اختيار قدوري لهذه السنة على المايسترو المبدع والمتألق محمد عثمان صديق لجدارته بقيادة الفرق الموسيقية.

ويعدّ المايسترو العراقي محمد عثمان صديق، أحد الأصوات الموسيقية التي أسهمت في الارتقاء بالموسيقى العربية ووضعتها في مصافِ العالمية من خلال سبعة مؤلفات أطلق عليها اسم "شرقيات" تميزت بالجمع بين الآلات الموسيقية العربية الشرقية مع الفرق الاوركسترالية "السمفونية" في إطار واحد، إذ لم تكن هذه التجربة فريده من نوعها فقط بل كانت الأولى في عالم الموسيقى حيث طوع الآلات الغربية الكلاسيكية لخدمة "الناي" و "العود" و"القانون"، ليحافظ بذلك على طابعها الشرقي، وتقنيتها المتطورة وأداءها العالي فأعطاها حقها وأبرز دورها الحقيقي.

وتُباع تذاكر حفلات مهرجان الشارقة للموسيقى العالمية من خلال الموقع الإلكتروني: www.ticketmaster.ae  كما تتوفر في مراكز خدمة العملاء في القصباء، وجزيرة العلم، ومسرح المجاز، وواجهة المجاز المائية.
 
يُذكر أن مركز فرات قدوري للموسيقى يسعى من خلال تنظيم هذا المهرجان إلى تعزيز الحضور الثقافي والفني لإمارة الشارقة ولدولة الإمارات العربية المتحدة، بالإضافة إلى تعريف المجتمع الإماراتي بمختلف الثقافات الموسيقية من جميع أرجاء العالم، فضلاً عن إثراء رصيد إمارة الشارقة بعناصر الجذب الثقافية والفنية والسياحية.