اني ارى في الحديقة الخلفية
لحدقات عيناك زرقة سماء القدس
واني ارى صحن الاقصى الشريف
تحاك رقعته بجدائلك الذهبيه
واني ارى تلك العينان تنطقان
لتقولان انكم اوهن من خيط العنكبوت
كما ارى بين لماك شذرات عشقك
لفلسطين
وتأبى تلك الافكار التي تحوم بين حنايا فكرك وثنايا روحك
الا  ان تعيش حب القضيه  وعشق القضيه وهي ان القدس عاصمة فلسطين الابديه