شهدت مدينة دبي الدولية للقدرة في الثالث من ديسمبر إقامة النسخة الثالثة من ماراثون الهجن بمناسبة اليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة وذلك بمشاركة كبيرة للشباب المواطنين في تجمع إماراتي فريد من نوعه بدعم كامل ورعاية مركز حمدان بن محمد لاحياء التراث بالتعاون مع نادي دبي لسباقات الهجن في خطوة ليست بالغريبة على سيدي سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي الذي دأب على صون ذلك الموروث الثقافي التليد عبر اقامة الكثير من الفعاليات التي اصبحت تحظى بمتابعة غير عادية. وشارك في النسخة الثالثة من الماراثون اثنين واربعين من خيرة شباب امارات زايد الخير والعطاء اعمارهم 18 سنة فما فوق على. جاءوا ليتنافسوا ويحافظوا لنا على رياضة الاباء والاجداد من خلال الماراثون الذي اقيم لمسافة 24 كيلومتر.
وحصد المركز الأول في الماراثون غدير غلام موسى البلوشي على ظهر المطية (مشاغب)، فيما كان الفوز بالمركز الثاني من نصيب اخيه شعفار غلام موسى البلوشي على ظهر (مولع)، بينما جاء بالمركز الثالث خميس علي سعيد الملعاي. و حصل صاحب المركز الأول على سيارة نيسان باترول الدفع الرباعي والسيف الذهبي، بينا حصل صاحب المركز الثاني على جائزة نقدية بقيمة 70 الف درهم، وحصل صاحب المركز الثالث على جائزة نقدية قيمتها 30 الف درهم. وحصل الفائزون إلى المركز الثلاثين على جوائز نقدية، تشجيعاً لهم على مشاركتهم في حفظ الموروث الشعبي للدولة.
يذكر أنّ الرعاة الرسميين لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، هم الطاير للسيارات ولاندروفر ومطارات دبي وعبد الواحد الرستماني (العربية للسيارات) والقرية العالمية وإذاعة الأولى.