احتفل مركز الجليلة لثقافة الطفل باليوم الوطني46 لدولة الإمارات، بمشاركة عدد كبير من الأطفال وعائلاتهم من جنسيات مختلفة، حيث أقام المركز عددا من الفعاليات وورش العمل الفنية تحت شعار "في حب الإمارات" استهدفت تعليم الأطفال فنونا مختلفة وعززت ثقافتهم ومعلوماتهم الوطنية في الوقت ذاته، وشملت ورش العمل: ورشة تزيين وزركشة الملابس الإماراتية التقليدية بإشراف مصممة الأزياء ومشرفة قسم التصميم في المركز الإماراتية بدورعبدالقادر. وفي المطبخ التعليمي في المركز عمدت أخصائية التغذية الإماراتية شيخة الأحبابي إلى إعداد المأكولات والعصائر الصحية باستخدام عناصر غذائية تحمل ألوان العلم الإماراتي حيث تعرف الأطفال على كيفية توزيع ألوان العلم بطريقة ممتعة وذكية.
      كما تمكن الأطفال من التعرف على أبرز المزروعات التي تشتهر فيها الإمارات من خلال ورشة زراعة بالتعاون مع بلدية دبي.
      فيما قدمت هيئة كهرباء ومياه  دبي ورشة عمل توعوية من خلال الرسم بالرمال الملونة. إلى جانب ورشة عمل في تعليم "السنع" قدمتها هيئة تنمية المجتمع، ومسابقات حماسية قدمتها إذاعة بيرل إف إم لتعريف الأطفال بمفردات من الثقافة الإماراتية.
وفي مسرح المركز قدمت مبادرة "أرابراما" التي تعمل على تعزيز الثقافة واللغة العربية لدى الأطفال من خلال الدراما، مسرحيتين بالتعاون مع دار الهدهد ومؤسسة كلماتي، حيث شارك في إحدى المسرحيتين عددا من الأطفال المبدعين من أصحاب الهمم (فاقدي السمع والنطق)  كاشفين عن مواهب فذة تستحق الاحتفاء والتقدير.

هذا وقدمت فرق شعبية إماراتية عروضا لليولة في المركز بمشاركة الأطفال، وبعض الأهازيج والألعاب الشعبية الإماراتية إضافة إلى إعداد المأكولات الشعبية الإماراتية.