نرفع بمناسبة الذكرى 46 لقيام دولة الاتحاد أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام  صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى إخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.
وإننا في هذه المناسبة نستذكر الآباء المؤسسين الذين بحكمتهم ورؤيتهم بعيدة المدى أسسوا لوطن العز والفخر ورسموا لأبنائه خطاً للتميز والسعادة فكانوا فرسان الوطن الذين رفعوا اسمه عالياً بنجاحات وإنجازات ترسم طريقاً للمستقبل المشرق لدولة الإمارات التي أصبحت عنواناً للوحدة والتكاتف والتلاحم.
 وإننا نغتنم هذه المناسية لنؤكد الولاء لقيادتنا الرشيدة التي وضعت الإنسان أغلى ثرواتها ليكون على رأس أولوياتها وتمكنه ليكون في المراتب الأولى عالمياً وليكون المحور الرئيس في صناعة مستقبلها المشرق ولتكون نموذجاً يحتذى لدول العالم.