أحيت "دائرة التنمية الاقتصادية في عجمان" ذكرى اليوم الوطني السادس والأربعين لتأسيس الاتحاد، وسط مشاعر الفخر والاعتزاز بالانتماء للوطن الذي قدم للعالم نموذجاً يُحتذى به في النهضة والتقدم والنماء. وانطلقت الاحتفالات الوطنية في "مركز الحميدية لإسعاد المتعاملين" على أنغام السلام الوطني بحضور لفيف من الموظفين والمتعاملين والمسؤولين، وعلى رأسهم سعادة علي عيسى النعيمي، مدير عام "دائرة التنمية الإقتصادية في عجمان"، الذي جدّد عهد الولاء والوفاء للقيادة الرشيدة والالتزام  بالسير قدماً على نهج الاتحاد الذي أرسى دعائمه الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه" لجعل الإمارات واحة للأمن والأمان والاستقرار.

وأضاف النعيمي: "يعود اليوم الوطني حاملاً معه ذكرى غالية على قلوبنا جميعاً، ذكرى انطلاق مسيرة الاتحاد المباركة التي وضعت اللبنة الأولى لبناء دولة حديثة تستهدف استشراف وصنع المستقبل مع الوفاء للقيم الأصيلة والمبادئ السامية التي غرسها فينا الآباء المؤسسون "حفظهم الله". ولا يسعنا، ونحن نحتفي بستة وأربعين عاماً من عمر الاتحاد، سوى أن نجدد العهد على الالتفاف خلف قيادتنا الرشيدة لمواصلة رحلة العطاء والتميز والنماء، واضعين نصب أعيننا في "دائرة التنمية الاقتصادية في عجمان" المساهمة في ترجمة "رؤية الإمارات 2021" في بناء اقتصاد معرفي تنافسي ومتنوع. وتأتي احتفالات اليوم الوطني لتؤكد الروح الوطنية الغامرة التي توحد قلوبنا وتدفعنا إلى الاستمرار على درب التميز للمساهمة في إعلاء شأن الوطن والحفاظ على علمنا خفاقاً شامخاً بين الأمم."

وشهدت احتفالات "الدائرة" باليوم الوطني مشاركة القيادة العامة لشرطة عجمان من خلال عرض سياراتها الفارهة في مركز الحميدية، وتم افتتاح القرية التراثية التي تم تخصيص جزء منها لمشاركة الأسر المنتجة، لبيع وعرض منتجاتهم، إلى جانب تقديم سلسلة من العروض الوطنية والشعبية وعلى رأسها "اليولة" و"الرزفة". وتميزت الاحتفالات بمشاركة واسعة من المتعاملين والموظفين إلى جانب طلبة المدارس ورياض الأطفال الذين كانت لهم مشاركات متميزة، حيث قدم طلبة مدرسة "روضة الحياة" فقرة بعنوان "الجيش الأول" و"أول أمجادي"، فيما شارك طلبة "مدرسة بلومنجتون" بالعروض الشعبية مع إلقاء قصيدة في حب الوطن.