نظمت هيئة تنمية المجتمع بدبي دورة تدريبية لمدربي برنامج "اعرف حقوقك" التابع لقطاع حقوق الانسان في الهيئة، وذلك بالتعاون مع منطقة دبي التعليمية وهيئة المعرفة والتنمية البشرية، وذلك بهدف توعية وتثقيف الجمهور من مختلف الأعمار وخصوصاً الأطفال، بالحقوق الاساسية للطفل وفق اتفاقيات حقوق الطفل العالمية التي صادقت عليها دولة الامارات. 
وتأتي الدورة التدريبية ضمن برنامج قطاع حقوق الانسان السنوي، والذي يستهدف أكثر من 20 مدرسة حكومية وخاصة في إمارة دبي، وتتويجاً للنجاح اللاقت الذي حققته الدور الماضية من البرنامج في عام 2016، حيث استفاد منه أكثر من 5000 طالب وطالبة. 
واستهدفت الدورة تزويد ( 28 ) مدرباً بتدريبات تطبيقية حول حقوق الطفل بشكل عام، وآليات وأساليب نشر ثقافة حقوق الطفل بين الطلبة والطالبات في المراحل العمرية المبكرة، وقد قدمت الأستاذة عائشة المري مدير إدارة التوعية والدراسات بقطاع حقوق الإنسان شرحاً تفصيلاً للإتفاقية الدولية لحقوق الطفل التي صادقت على موادها دولة الإمارات العربية المتحدة مع التركيز على ضرورة ادماج ثقافة حقوق الطفل في المناهج والأنشطة الصفية واللاصفية للطالب وتوعية الأطفال بالحقوق التي يتمتعون بها، والتي تضمن دولة الامارات صونها حتى يتم تعزيز قضايا حقوق الطفل عبر المؤسسات التعليمية، بالإضافة إلى توزيع كتيبات تعريفية ووسائل تدريب مساندة لتساعد المدربين على ايصال الرسالة إلى الطلاب بأسلوب سهل ومبسط، كما تم تزويد المعلمين والمدربين بحقيبة تدريبية متخصصة حول حقوق الطفل.
وقالت ميثاء الشامسي المدير التنفيذي لقطاع حقوق الإنسان في هيئة تنمية المجتمع بدبي: "قطعت دولة الامارات أشواطاً طويلة في نشر ثقافة حقوق الانسان والتوعية بها، وخصوصاً حقوق الطفل، من خلال العديد من المبادرات الخلاقة التي وضعت حقوق الطفل من مختلف النواحي في المراتب الأولى لسلم أولويات التنمية المجتمعية وحماية هذه الشريحة المهمة في المجتمع." 
وأضاف: "تأتي هذه الدورة التدريبية في إطار اكمال مسيرة الهيئة الهادفة إلى نشر ثقافة حقوق الطفل بين أوساط المجتمع، وخصوصاً بين الأطفال أنفسهم وتوعيتهم في مرحلة مبكرة من العمر، وتأكيداً على أن حقوق الأطفال هي صمام أمان تطور المجتمع وتقدمه، فالأطفال هم المستقبل، وصون حقوقهم وضمانها هو ضمان لمستقبل الدولة والمجتمع." 
والجدير بالذكر أن الدورة التدريبية هي جزء من خطة متكاملة لاستراتيجية قطاع حقوق الانسان في الهيئة، والتي تهدف إلى إيصال مفهوم حقوق الطفل بمعناه المُبسّط لطلبة و طالبات الحلقة الأُولى من التّعليم الأساسي، وتعريف الطّفل بأهم حقوقه الأساسيّة ، وفق اتفاقيات الأُمم المتحدة، بالإضافة إلى تعزيز قيم المواطنة و المسؤوليّة والتواصل لدى الأطفال.