أكدت لافيرن جونسون، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة إنترناشيونال إنستتيوت فور لرنينج، أن مدينة دبي تزيد دهشة المرء في كل زيارة أقوم بها، وهي تمتاز بالقوة والعزم على مواجهة التحديات بفضل إلهام  صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وأن هذه الدهشة مردها القدرة المتنامية على تبادل المعرفة خلال فترة قصيرة، وأن فوز دبي بتنظيم إكسبو 2020 عبر أكبر تصويت لصالحها، فأن ذلك يعني أنها تستعد لاستقبال أكثر من 25 مليون شخص، ومن هنا فأن حديثي ينصب على القيادة الشجاعة.
وقد اختصرت جونسون خلال محاضرتها المعنونة بـ "إدارة المعرفة" مفهوم القيادة في الرؤية، والقوة والإلهام، حيث اتخذت محاضرتها مسار الحوار التفاعلي عبر الهواتف الذكية عبر التفاعل مع موقع إلكتروني للإجابة على أسئلة المُحاضرة، ومن خلال مشاركة الحضور، أكدت جونسون أن القيادة عبارة عن أسلوب يخدم الآخرين، وأنها يجب أن تتضمن الإصغاء، والوعي الذاتي، والاستبصار، والرؤية، وخلق الإحساس المجتمعي، موضحة أن القيادة الحقيقية تشتمل على القدرة على المساءلة، وتشجيع الآخرين على تقديم الأفكار المبتكرة، وتوفير الإثارة والحماسة لدى الغير، بمعنى أن تكون القيادة خدمية أي يكون القائد خادماً لشعبه.
واستعرضت جونسون الفرق بين المعرفة العلنية والمعرفة الضمنية، مستشهدة بعدة أمثلة على هذا الفرق، موضحة أن إدارة المعرفة تلعب دورا كبيرا في دعم الابتكار، عن طريق إعطاء الفرصة للأفراد لطرح أفكارهم الجديدة، والاستعانة بوثائق فشل ونجاح أي مشروع للاستفادة منها " فنحن نُعلّم ونتعلّم"، وتطرقت إلى ضرورة تحلّي القيادة بالشجاعة، وذلك عبر عدة وسائل منها الاعتراف بالضعف والهشاشة أي الصدق مع الذات، فهو الطريق المثالي للتغيير والإبداع.