تقدم سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، 
المشاركين في فعالية "مسيرة دبي للمشي 24 ساعة" التي نظمها مجلس دبي الرياضي صباح الخميس (23 نوفمبر 2017) في إطار مبادرات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي لتشجيع أفراد المجتمع على ممارسة الرياضة والنشاط البدني في إمارة دبي بشكل يومي و على مدار العام، والتي استمرت حتى الساعة السابعة والنصف من صباح اليوم (الجمعة 24 ) نوفمبر 2017 قطع فيها المشاركون مسافة 100 كيلومتر مقسمة على 4 مراحل تبلغ مسافة كل مرحلة 25 كيلومترا.
وشارك في المسيرة التي انطلقت من منطقة الشاطيء خلف "سن سيت مول" اللواء عبدالله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي، سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي، سامي القمزي مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية بدبي ، هلال المري مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي، د. عبدالله الكرم المدير العام ورئيس مجلس المديرين لهيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي ، عبدالرحمن آل صالح مدير عام دائرة المالية في دبي ، خليفة بن دراي المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، أحمد جلفار مدير عام هيئة تنمية المجتمع بدبي ، مروان بن غليطة رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم، اللواء عبيد بن سرور رئيس اللجنة العمالية الدائمة، ناصر أمان آل رحمة مساعد أمين عام مجلس دبي الرياضي وعدد من المدراء و القيادات في مختلف المؤسسات الحكومية والخاصة في دبي .
كما شارك في المسيرة أيضًا عدد من الشخصيات المجتمعية والفنانين تقدمهم د. أحمد يعقوب المنصوري، سلطان بن الشيخ مجرن، والفنان فايز السعيد، و جين جاو رئيس مجموعة هواوي لأعمال المستهلكين في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، بالإضافة الى المئات من مختلف الجنسيات والأعمار تجمعوا خلف سن سيت مول منذ الصباح الباكر للمشاركة في المسيرة التي تمت في أجواء رائعة من التنظيم والطقس الجميل كما ساهمت الأغاني الوطنية التي تم بثها في موقع قرية المسيرة في أشاعة جو حماسي جميل في نفوس المشاركين من مختلف الجنسيات.
 
وتقدم سعادة سعيد حارب بالشكر والعرفان الى سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس نادي دبي الدولي للرياضات البحرية لتفضله بالمشاركة في المسيرة التي تم تنظيمها للمرة الاولى بتوجيه من سموه كما شارك سموه في النسخة الاولى أيضا، كما تقدم أمين عام مجلس دبي الرياضي بالشكر والتقدير إلى اللواء عبدالله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي و سامي القمزي مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية بدبي و هلال المري مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي و د. عبدالله الكرم المدير العام ورئيس مجلس المديرين لهيئة المعرفة والتنمية البشرية بدبي و عبدالرحمن آل صالح مدير عام دائرة المالية في دبي  و خليفة بن دراي المدير التنفيذي لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف و أحمد محبوب مدير جمارك دبي و أحمد جلفار مدير عام هيئة تنمية المجتمع بدبي و مروان بن غليطة رئيس اتحاد الإمارات لكرة القدم و اللواء عبيد بن سرور رئيس اللجنة العمالية الدائمة على مشاركتهم شخصيا في المسيرة، وتشكيل فرق من منتسبي الهيئات والدوائر والمؤسسات الحكومية للمشاركة في المسيرة وإنجاح جهود نشر ثقافة ممارسة الرياضة والنشاط البدني في صفوف أفراد المجتمع وتعزيز مكان دبي كمدينة نشيطة وسعيدة.
كما حرص سعادة سعيد حارب على السير مع المشاركين على المسار المحدد الذي يبلغ طوله 25 كيلومترا من نقطة البداية خلف "سن سيت مول" مرورا بشاطيء جميرا الى قرب فندق برج العرب، ثم العودة على الشاطيء وصولا الى قناة دبي  المائية والسير بجوارها وصولا إلى منطقة مراسي الخليج التجاري والعودة الى نقطة البداية والنهاية خلف "سن سيت مول"، بما فيها فريق يمثل مجلس دبي الرياضي في المسيرة الى جانب فرق الدوائر الحكومية والخاصة ضم 20 مديرا وموظفا.
 
ناصر آل رحمة : المسيرة قدمت فرصة رائعة للمشاركين لمشاهدة جمال مناطق دبي    
تقدم ناصر أمان آل رحمة مساعد أمين عام مجلس دبي الرياضي بالشكر إلى جميع المشاركين في المسيرة من الدوائر الحكومية والخاصة والأفراد الذين قدموا نموذجا حضاريا رائعا من خلال حرصهم على المشاركة والالتزام بتعليمات السير والمحافظة على نظافة ممرات المشي على طول الطريق، كما شكر القيادة العامة لشرطة دبي وبلدية دبي وهيئة الطرق والمواصلات ومؤسسة دبي لخدمات الاسعاف على جهودهم في دعم نجاح المسيرة.
 وقال " بفضل توجيهات ودعم سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي أصبحت دبي مدينة تنبض بالحيوية والنشاط وتحدي قدرات كل فرد في تقديم مردود بدني أكبر، وباتت نموذجا للمدن الأخرى في كيفية تشجيع مختلف فئات المجتمع على ممارسة الرياضة المجتمعية والنشاط البدني، وهذه المسيرة تأتي في هذا الإطار، حيث تدرك الهيئات والدوائر الحكومية أهمية هذه المبادرات والفعاليات وتحرص على المشاركة فيها".
وأضاف " هذه المسيرة أتاحت للمشاركين السير في مناطق رائعة في دبي سواء على الشاطيء في ممرات المشي الرائعة بجوار البحر و التي تم تنفيذها بأحدث المعايير العالمية، أو في شوارع منطقة جميرا وبجوار قناة دبي المائية، وهي مناطق كان أفراد المجتمع يمرون بجوارها وهم يقودون سياراتهم ولا يستمتعون بالمشي فيها، لذلك كانت المسيرة فرصة للجميع للسير في هذه المناطق في طقس رائع، ويحققون فائدة اضافية لأجساهم من خلال رياضة المشي التي تحقق فوائد عديدة للجسم".