أعلن مجلس دبي الرياضي عن تنظيم النسخة الثانية من بطولة مجلس دبي الرياضي للأكاديميات الخاصة لكرة القدم التي تعد الأكبر من نوعها، والتي ينظمها مجلس دبي الرياضي بالتعاون مع أكاديمية رويال الإمارات الرياضية في مدينة دبي الرياضية وتستمر منافساتها من نوفمبر 2017 وحتى مارس 2018.
 جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بمقر مجلس دبي الرياضي صباح يوم الأربعاء 15 نوفمبر 2017، الذي تحدث فيه علي عمر مدير إدارة التطوير الرياضي في مجلس دبي الرياضي رئيس اللجنة المنظمة للبطولة، و أحمد سالم المهري مدير قسم الأكاديميات بالمجلس مدير البطولة  وميشيل سالجادو نجم ريال مدريد والمنتخب الأسباني السابق سفير البطولة، والنجم السويدي كرستيان وليهامسون حيث تم الإعلان عن تفاصيل النسخة الثانية من البطولة التي تتواصل مبارياتها لمدة 12 أسبوعا، وتلعب مباريتها يوم السبت من كل أسبوع.
ويشارك في النسخة الثانية من البطولة 66 فريقا من أكاديمات الأندية الرسمية في الدولة، والأكاديميات الخاصة يتنافسون ضمن 6 فئات عمرية هي : 8 سنوات، 10 سنوات، 12 سنة، 14 سنة، 16 سنة، و18 سنة.
وتتواصل المنافسات على مدار 12 أسبوعا تبدأ من نوفمبر الجاري وتستمر حتى مارس 2018، حيث ستقام في كل أسبوع 32 مباراة يشارك فيها 1500 لاعب من أكثر من 100 جنسية.
ومن أبرز الفرق المشاركة في البطولة فرق أكاديميات ومدارس: شباب أهلي دبي، النصر، عجمان، برشلونة، أرسنال، روما، لا ليجا، النادي الفرنسي، المدرسة الاسبانية، مدرسسة الشويفات، أكاديمية رويال، دبي سيتي، أليانز، إي سبورت، مينرو، وغيرها.
وقال علي عمر مدير إدارة التطوير الرياضي في مجلس دبي الرياضي أن تنظيم النسخة الثانية من هذه البطولة بمشاركة 1500 لاعب بعد أن كان العدد 700 لاعب في النسخة الاولى، يؤكد النجاح الذي حققته البطولة بعد مرور وقت قصير على تنظيمنا لها، ومدى الأهمية التي تلعبها هذه البطولة التي كانت بداية انطلاقنا في مجلس دبي الرياضي نحو اشراك الأكديميات الخاصة في منافسات رسمية جنبا إلى جنب مع أكاديميات أنديتنا المحلية، مما يساهم في تطوير المستوى العام لقطاع الناشئين في دبي والدولة عموما".
وأضاف " مجلس دبي الرياضي يقوم حاليا بمنح التراخيص للأكاديميات الخاصة في دبي، كما نقوم بتنظيم بطولات كبيرة لفئة الناشئين ولاعبي الأكاديميات لأن اللاعبين الذي يتدربون فيها هم من أنباء المجتمع من مختلف الفئات، ونحن نعمل من أجل تطوير الرياضة ونشر ممارستها في المجتمع عموما ولا يقتصر دورنا على أنديتنا الرسمية فقط".
فيما قال أحمد سالم المهري مدير قسم الأكاديميات بمجلس دبي الرياضي مدير البطولة " في ختام النسخة الاولى من هذه البطولة تلقينا ردود فعل ايجابية جدا من المشاركين الذين عبروا عن سعادتهم بالمشاركة فيها، وكشفوا عن مدى الاستفادة الكبرى التي حققوها من تلك المشاركة، وفي مقدمتهم أكايديمات أنديتنا الوطنية الذين خاضوا مباريات عديدة أمام مختلف الفرق من الأكاديميات العالمية، كما تلقينا طلبات من أكاديميات ومدارس جديدة ترغم المشاركة في البطولة، وهو الأمر الذي أسعدنا وحملّنا في الوقت ذاته مسؤولية مضافة لتنظيم نسخة جديدة أكبر وأكثر نجاحا". 
وأَضاف المهري " يسرنا في هذا العام أن نواصل التعاون مع النجم الكبير ميشيل سالغادو سفير البطولة، وكذلك أن نتعاون في التنظيم مع أكاديمية رويال الإمارات الرياضية التي يديرها النجم السويدي كرستيان وليهامسون، ونواصل تنظيم المباريات في مدينة دبي الرياضية مقرا لها لأن المدينة تضم ملاعب مميزة وفق أحدث المواصفات العالمية".
و عبّر نجم المنتخب السويدي ونادي الهلال السعودي وبني ياس سابقا كرستيان وليهامسون عن سعادته بأن يكون طرفا في تنظيم هذه البطولة الرائدة، وقال " سعادتي كبيرة بأن أكون جزءا من هذا المشروع الطموح لتطوير أكاديميات كرة القدم من خلال تنظيم هذه البطولة الرائدة لفئة مهمة جدا من اللاعبين الموهوبين الواعدين".
وأضاف " إن تنظيم بطولة تمتد لعدة شهور يخوض فيها كل فريق مباريات عديدة سيمنح الفرصة لجميع اللاعبين للمشاركة واكتشاف قدراتهم واكتساب خبرات مهمة من خلال الاحتكاك مع لاعبين من مختلف الأكاديميات والمدارس الكروية، وهو أمر يساهم في اكتشاف مواهب عديدة جديدة وتطويرها ليكونوا نجوما في المستقبل".      
من جانبه أكد ميشيل سالغادو سفير البطولة سعادته لاستمرار تنظيم هذه البطولة المهمة، وقال " بداية أشكر مجلس دبي الرياضي على استمرار تنظيم هذه البطولة وحرصه على توفير جميع عوامل النجاح لها، فقد كان تنظيم النسخة الاولى من البطولة يمثل تحديا لنا جميعا باعتبارها أول بطولة من نوعها تجمع بين فرق الأكاديميات لأندية دولة الإمارات العربية المتحدة مع فرق من الأكاديميات الخاصة، لكن حسن التخطيط والتنظيم للبطولة وتوفير جميع مستلزمات نجاحها من ملاعب وطواقم تحكيم وإدارة ذات كفاءة عالية ساهم في نجاح البطولة وتحقيق هدفها الأساسي في تطوير المستوى العام لأكاديميات كرة القدم في دبي والدولة واكتشاف الموهوبين من خلال تنظيم منافسات تستمر لعدة شهور في العام وخوض المئات من المباريات".