زارت رئيسة جمهورية نيبال بيديا ديفى بهاندارى والوفد المرافق، أمس، متحف اللوفر أبوظبي، وذلك ضمن زيارتها الرسمية لدولة الإمارات العربية المتحدة.

رافقها خلال جولتها في المتحف سعادة سيف غباش، مدير عام دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي، ومانويل راباتيه، مدير متحف اللوفر أبوظبي، لمقدمة أبرز التحف الفنية من ضمنها تمثال "مايتريا، بوذا المستقبل" من مملكة مالا في نييبال يعود إلى تاريخ 1200-1100 بعد الميلاد، وتمثال "كوديا، أمير لغجش" من متحف اللوفر في باريس، و"تنين مجنح" من الصين، وتمثال "شيفا الراقص" من الهند، و"نافورة الضوء" لفنان المعاصر أي ويوي.

يعد متحف اللوفر أبوظبي أول متحف عالمي في الوطن العربي، بأسلوبه المعماري المتفرّد، يشرح محطات تاريخ البشرية عبر مجموعات فنية غنية بالتحف الأثرية والأعمال الفنية المعاصرة.