تحت عنوان "غيوم ملونة" نقلت الفنانة التشكيلية نورة الشيخ أطفال معرض الشارقة الدولي للكتاب، إلى جماليات الطبيعة، وسحر الغيوم، موظفة الألوان المائية وتقنيات التجريب على القماش ليرسم كل طفل رؤيته للسحب والسماء، وفق أحلامه، وخياله. 

وتعلّم المشاركون خلال الورشة رسم وتلوين الغيوم بألوان الأكريلك وفراشي الرسم مختلفة الأحجام، حيث استندت الورشة في اختيار الغيوم موضوعاً فنياً، على صورة السماء والغيوم المرسومة في مخيلة الأطفال بناءً على رؤيتهم، ومتابعتهم للرسوم المتحركة، وقراءتهم للقصص المصورة. 
 

وقدمت الورشة باستخدام مجموعة من التقنيات والأساليب الممتعة التي اسعدت المشاركين، وساعدتهم على إخراج طاقاتهم ومواهبهم المختلفة، حيث تعلموا كيفية مزج الألوان بطريقة متجانسة ليتمكنوا من استخراج التدرجات اللونية لشكل الغيوم في السماء بناء على عدة معايير مختلفة من ضمنها قربها وبعدها عن النظر.

وأضاف المشاركون في الورشة لمساتهم المختلفة كل حسب عمره وذوقه، فمنهم من أضاف إليها أشعة الشمس بتدرجات مختلفة، إلى جانب إضافة أشكال للطيور بأحجام وألوان متعددة.

وقالت الفنانة التشكيلية دينا:" تعلم الأطفال من خلال الورشة الفنية، العديد من الأساسيات، أهمها: تعاملهم مع الألوان المختلفة، وطريقة مزجها بالشكل الصحيح، والتعرف على التدرجات اللونية من اللون الغامق وصولاً إلى اللون الفاتح، وجاءت الورشة بهدف تنمية مواهب الأطفال واكتشاف مواهبهم المختلفة، وإخراج طاقاتهم الفنية لتقديم الدعم المناسب لهم".