أصدر رئيس "جمعية محترف راشيا" وأمين عام "تجمع البيوتات الثقافية في لبنان" شوقي دلال بيان اليوم أشاد فيه بإنجاز لبناني عالمي جديد تمثل في وصول إبن منطقة راشيا الوادي زياد أبو لطيف ولأول مرة في تاريخ البرلمان الكندي إلى إنتخابه نائب فدرالي عن كندا وجاء في البيان:

 أول نائب لبناني فدرالي يدخل البرلمان الكندي.

مبروك لمنطقة راشيا .. مبروك للبنان فوز إبن بلدة عيحا العزيزة زياد أبو لطيف في الإنتخابات النيابية الكندية حيث أصبح نائب فدرالي في البرلمان الكندي وهي المرة الأولى لشخص لبناني يحتل فيها هذا المنصب على مستوى كندا وسط منافسة كبيرة ترشح لها العشرات من كبار الشخصيات الكندية فكان الفوز لزياد أبو لطيف بفارق ثمانية آلاف صوت عن الخاسر الأول وبهذا الفوز يرفع إسم لبنان عالياً في المحافل الكندية والعالمية ويصح معه قول جبران خليل جبران: أبناء لبناني يولدون في الأكواخ ويموتون في قصور العلم، اطال الله بعمره ... حيث عاش ابو لطيف في بلدته عيحا من بيئة كان عنوانها الأخلاق والشرف وحب الغير وعمل الخير والشهامة وعكس بيئته في عمله السياسي في كندا مما حاز على ثقة الكنديين وحزبه حزب المحافظين. ليُصبح علم يخفق وتخفق معه القلوب.

من "جمعية محترف راشيا" و"تجمع البيوت الثقافية في لبنان" نوجه تحياتنا القلبية الصادقة للأخ زياد ابو لطيف ونبارك له هذا الفوز كما نتوجه بالتهاني لأهلنا آل ابو لطيف ولبلدة عيحا ومنطقة راشيا ولبنان ونقول : هذا هو لبناننا منارة للتفوق في العالم.

في الصورة: النائب المُنتخب زياد ابو لطيف أثناء حملته الإنتخابية