انضمت الإعلامية بسنت شمس الدين إلى أسرة شبكة أبوظبي الإذاعية لتشارك زميلها أحمد نصر في تقديم برنامج "فنون افتر نون" الذي يطل على هوا إذاعة "ستار أف إم" من الأحد إلى الخميس ابتداء من الساعة الواحدة ظهراً، ولمدة ساعتين ونصف. لتغني البرنامج بخبرتها الإعلامية الطويلة في مجال التقديم البرامجي، وتضفي عليه روحاً وإبداعاً جديدتين.
وأبدت الزميلة بسنت شمس الدين اعتزازها بالانضمام إلى مؤسسة كبيرة وملهمة مثل أبوظبي للإعلام من شأنها أن تثري تجربتها في التقديم البرامجي، مشيرة إلى سعادتها بأن تكون جزءاً من فريق “ستار أف أم" الإذاعة التي عرفت بروحها الشبابية ودورها في عكس التنوع الثقافي الذي تمتاز به العاصمة أبوظبي، عبر محتوى هادف وجذاب. 
وقالت الزميلة شمس الدين أنها حرصت منذ اللحظة الأولى من اطلالها عبر "فنون افترنون" أن تشكل ثنائياً منسجماً مع شريكها في البرنامج أحمد نصر، يضفي أجواء من المرح مع الحفاظ على جودة محتواه وجاذبيته، لافتة إلى أن البرنامج يشكل تجربة مختلفة وعميقة ستغني مسيرتها الإعلامية. 
وكانت الزميلة شمس الدين انتقلت إلى فريق "ستار إم" بعد مشوار إعلامي متميز بدأ منذ كانت في سن التاسعة عشرة من عمرها في الإمارات حيث عملت في قناة ميوزيك بلس من أبوظبي وقامت بتقديم العديد من البرامج الفنية والترفيهية فيها لمدة عامين، قبل أن تنتقل إلى قناة زي أرابيا لتقديم برنامج فني مباشر باللغة الإنجليزية مع المقدم الشهير سيمون.
ثم انتقلت بسنت شمس الدين إلى قناة "وناسه" لتقدم عبرها أول برنامج يظهر في افتتاح المحطة من أمستردام، بعدها قدمت في قناة "روتانا خليجية" العديد من البرامج الفنية، ومنها البرنامج الشهير "يا هلا". 

ويتناول برنامج "فنون أفترنون" باقة من الموضوعات الفنية المتنوعة، فيقدم تغطيه كامله لكل الأحداث الفنية العربية والعالمية ويجري لقاءات مع قمم الفن في الوطن العربي، حيث حظي البرنامج باستضافة نجوم الصف الاول في الغناء والتمثيل والإخراج والكتاب فضلاً عن مجموعة من المؤلفين الموسيقيين والعازفين.
 ويعد"فنون افتر نون" البرنامج الوحيد المتخصص بالعرض والتحليل الموسيقي على نحو مبسط، إضافة إلى مجموعة من الفقرات الثابتة المتخصصة بالموسيقا في الوطن العربي، كما يقدم البرنامج موضوعات اجتماعية مع الحفاظ على الطابع الفني.
ويحرص البرنامج على التفاعل بشكل مباشر مع المستمعين عبر الاتصالات المباشر لتلبية طلباتهم المتنوعة.