فاصلة / بغداد 
حاورها: عامر الجوراني

ليس امرأة فقط بل انها كوكبآ ثقافي وكل ما كبرت مكتبتها زاد وزن رأسها .


الشاعرة والإعلامية فالنتينا هيدو . مسؤولة العلاقات والإعلام في مكتب وكيل وزير الثقافة شاعرة ولديها ديوانين شعر وعضو لجنة المرأة في وزارة الثقافة وعضو رابطة المرأة العالمية ايضآ عضو الإتحاد الدولي للاقليات. 


○ البطاقة الشخصية لفالنتينا ؟ 
- فالنتينا يوارش هيدو مواليد ٣٠/٤/١٩٧٢ خريجة السادس الاعدادي القسم الادبي مسيحية اشورية متزوجه ولدي ولد وبنت .


○ الشعر مجال جميل هل واجهتي صعوبة في بدايتك الشعرية ؟
- كانت بدايتي سهله وانسيابية جدا لانني ابنة كاتب واديب وشاعر هذا ما فتح امامي الطريق .


○ لديك ديوانين شعر هل يمكننا رؤية بعض حروفك منهم ؟
- الديوان الاول الموسوم (مطري الموعود) ديواني البكر والذي اسميته على احدى القصائد حيث جاء فيها( هل سمعت بالحلم الذي يسبق النعاس ؟ انت ذلك الحلم الذي غرق في يقظتي الى الاعماق ) اما ديواني الذي صدر مطلع هذا العام ( سيد الحزن ) وقصدت به وطني العراق الذي مر بنكبات واحزان حتى اصبح سيد الحزن ، سيد الحزن هي احدى قصائد الديوان فيها اقول ( اتراك كنت بحرا من البكاء قبل خلق الاكوان ام تراك كنت غابة من الاحلام سقطت منها الحاء لتبقى الالام ) .


○ الشعر عمل والأعلام كذلك عمل وجهد كيف تمكنتي من تحقيق نجاح في الجانبين ؟ 
- حقيقة انا اشعر بوجودي خلال عملي الدائم في مجال الاعلام اما موهبتي في الكتابة فهي موضوع اخر اخذ حيزاً فهو كما الموسيقى غذاء للروح ، الشعر يجعلنا نعمل بجهد مضاعف دون كلل وملل .


○ دخولك في مجال الأعلام كان طموح احببتي تحقيقه ام فرصة جاءت في وقت مناسب ؟ 
- طموح وفرصة ، جاء تعييني في وزارة الثقافة بعد اختبار في الكتابه ويبدو انني وفقت في ذلك بل وتميزت ومن هنا تحقق طموحي ان اعمل في مجال احببته دائما وعملت به في صحيفة بهرا قبل التعيين .


○ منذ متى تعملين في الوسط الاعلامي او الصحفي
وما هي محطاتك ؟
- قبل ٢٠٠٣ كنت اكتب في احدى المجلات التابعة لكنيسة المشرق، بعدها بدأت اكتب في صحيفة ( بهرا) الضياء الصادرة من الحركه الديمقراطيه الاشوريه ثم عملت فيها لفترة كمحررة ، كما عملت على الموقع الاخباري التابع للحركه ذاتها ثم تعينت في وزارة الثقافة عام ٢٠١٣ والان انا مسؤولة شعبة العلاقات والاعلام مكتب وكيل الوزارة فوزي الاتروشي . 


○ رغم الوجوه الكبيرة التي تعمل في الأعلام لم تمنع وصول ضوء الشهرة لفالنتينا ؟
- ربما انفتاحي على الأعلام المرئي والمسموع والمقروء جعلني أكثر تواجداً كما ساعدني في ذلك عملي في مكتب الوكيل واللقاءات المتكررة مع الاعلاميين والفضائيات بالاضافة الى منظمات المجتمع المدني .


○ هل هناك انتقاله للعمل عربيآ ؟ 
- ابداً ليس في مخططي ذلك ، اعتقد انني في مكاني الانسب الان .


قبل أن ننتهي ما هي امنية فالنتينا .
- امنيتي باختصار كما هو مكتوب في صفحتي على الفيس بوك .. احلم بوطن لا يعرف غير الحب 
اعتقد العبارة تحوي عمقا في المعنى فلقد مللنا الحروب والمآسي والخلافات والاختلافات حتى بات الحب حلما .