تسلمت أكاديمية طيران الإمارات لتدريب الطيارين، التي أنشأتها طيران الإمارات لتلبية متطلبات صناعة الطيران العالمية من الطيارين، طائرتي تدريب طراز "سيروس SR22 G6". وتعد هاتان الطائرتان أول دفعة من 22 طائرة من ذات الطراز بمحرك واحد كانت الأكاديمية قد تعاقدت على شرائها لاستخدامها في برامج تدريب الطيارين المبتدئين.

ووصلت الطائرتان إلى دبي بعد رحلة عبر المحيط الأطلسي قطعتا فيها ما يزيد على 13 ألف كيلومتر. وبالنظر إلى حجم الطائرة والعوامل الأخرى بما في ذلك حجم وسعة خزان الوقود، وضعت الشركة المصنعة في الولايات المتحدة الأميركية مخططاً لرحلة الطائرتين تضمّن التوقف مرات عدة مرات حتى هبوطهما في دبي.

وكان قد تم نقل الطائرتين بعد اكتمال تصنيعهما، من مدينة دولوث بولاية مينيسوتا الأميركية إلى مركز تسليم طائرات سيروس في مدينة نوكسفيل بولاية تينيسي، حيث خضعتا للاختبارات، وأجرت فرق عمل من سيروس وأكاديمية طيران الإمارات لتدريب الطيارين سلسلة من الفحوصات والرحلات الجوية التجريبية المعتادة قبل تشغيلهما فعلياً. وبعد ذلك، بدأت الطائرتان رحلة عبر المحيط الأطلسي، توقفتا خلالها في 11 محطة في 10 دول، وبمتوسط 5 ساعات طيران يومياً.

وتوقفت الطائرتان في بورتسماوث ونيو هامبشاير بالولايات المتحدة الأميركية، ثم في محطتي سبت إيل وإيكالويت بكندا، وانطلقتا بعد ذلك عبر المحيط الأطلسي، توقفتا في محطتين هما نوك في غرينلاند، ثم ريكيافيك عاصمة أيسلندا، لتكملا رحلتهما بالهبوط في ويك باسكتلندا. وكانت الرحلات عبر الأطلسي هي الأطول في مسار الطائرتين من الولايات المتحدة إلى دبي.    

وفي أوروبا، شقت الطائرتان طريقهما من اسكتلندا إلى سيويل في نورثهامبتونشاير في إنجلترا، ومن هناك إلى فينيسيا (إيطاليا)، كريت (اليونان)، العقبة (الأردن)، البحرين وأخيراً إلى دبي. وجرت كافة الرحلات خلال النهار، وحلقت الطائرتان في تشكيل متباعد طوال الرحلة بأكملها، ما أتاح الحصول على تصاريح المرور في الأجواء بشكل سلس.

 شاهد فيديو 360 لأول طائرتين من طراز "سيروس SR22 G6" تحلقان في تشكيل لدى هبوطهما في مطار دبي الدولي.

وسوف تشكل طائرات "سيروس SR22 G6".  العمود الفقري لأسطول طائرات التدريب في أكاديمية طيران الإمارات لتدريب الطيارين. وتتمتع الطائرة بهيكل عصري مركب، وشاشتين عريضتين لمعلومات الطيران قياس 12 بوصة، ونظام لوحة مفاتيح للتحكم في إدارة الرحلة، ونظام لمؤشرات المحرك ولتنبيه طاقم الطائرة. ويصل مدى طيران الطائرة إلى 1207 أميال بحرية (1943 كيلومتراً) بسرعة 183 عقدة (340 كيلومتراً/ ساعة).

وبالإضافة إلى طائرات "سيروس SR22 G6"، طلبت أكاديمية طيران الإمارات لتدريب الطيارين أيضاً شراء خمس طائرات "إمبراير فينوم 100EV" ذات المحركين، لتصبح بذلك أول أكاديمية طيران في العالم تستخدم هذا الطراز لتدريب طلبتها.

يقع مقر أكاديمية الإمارات لتدريب الطيارين بالقرب من مطار دبي ورلد سنترال في دبي الجنوب، وقد صمم ليكون واحداً من أحدث منشآت التدريب وأكثرها تقدماً في العالم. وتزيد المساحة الإجمالية للأكاديمية، المزمع افتتاحها في نوفمبر (تشرين الثاني) 2017، على مساحة 200 ملعب كرة القدم، وستتضمن قاعات فصول دراسية، وأجهزة للطيران التشبيهي، وأسطولاً من طائرات التدريب الحديثة والعصرية، ومدرجاً مخصصاً للطائرات طوله 1800 متر ، وبرجاً مستقلاً للمراقبة، ومركزاً للصيانة، بالإضافة إلى مساكن ومنشآت ترفيهية للطلبة.

وسوف تعلن الأكاديمية قريباً عن متطلبات الإلتحاق، ومواعيد بدء القبول عبر الموقع الشبكي: http://www.emiratesflighttrainingacademy.com/