أكدت المعلومات المتداولة يوم أمس على تطوير شركة فيسبوك لجهاز دردشة فيديو يحمل الاسم ألوها.
 
وبحسب أشخاص من داخل الشركة، يبدو أن تطوير جهاز Aloha لا يزال جاريًا بحيث يفترض أن يصل خلال شهر مايو 2018، وذلك على الرغم من أن تاريخ الوصول يمكن أن يتغير، هذا وتعتبر خدمة الدردشة الفيديوية الآن ضخمة للغاية إلى حد أن الكثير من خدمات التراسل ومنصات التواصل الاجتماعية توفر هذه الميزة للمستهلكين.

وتنافس فيسبوك خدمة سكايب عن طريق خدمتها ماسنجر، والتي توفر الوظيفة الكاملة لمكالمة الفيديو.

ويمكن للمستخدمين الدردشة الفيديوية مع أي من جهات الاتصال الخاصة بهم في فيسبوك، جنبًا إلى جنب، مع إمكانية إرسال الصور ومقاطع الفيديو الملتقطة من خلال جهاز الهاتف المحمول، ولعب الألعاب معهم عبر الإنترنت.