عقدت بلدية مدينة أبوظبي ورشة عمل مع الشركاء الاستراتيجيين تحت عنوان " تطوير العلاقة القائمة مع الشركاء الاستراتيجيين - شركة أبوظبي للخدمات العامة (مساندة) " بهدف تعزيز الشراكة القائمة لتذليل التحديات والصعوبات بما يتوافق مع تطلعات المجتمع، وبما يحقق متطلبات التنمية ومواكبة النهضة التنموية الشاملة التي تشهدها مدينة أبوظبي على الأصعدة كافة، وكذلك بهدف إيجاد أفضل السبل لتحقيق أعلى مستويات التنسيق والتكامل ما بين بلدية مدينة أبوظبي وشركة مساندة. 
من جانيه أكد حميـــــــد راشد الدرعي، المدير التنفيذي لقطـاع التخــطيط الاســــتراتيجي وإدارة الأداء بالإنـابة خلال كلمته الافتتاحية للورشة حرص بلدية مدينة أبوظبي على تعزيز العلاقات مع الشركاء الاستراتيجيين، وذلك تأكيداً على رسالة البلدية الداعية إلى تقديم أجود معايير الخدمات البلدية الفعالة المرتكزة على خدمة العملاء من خلال المشاركة الفعالة في دفع عجلة التنمية في المجتمع ككل.
 وأشار سعادته إلى أن عقد ورشة العمل مع شركة أبوظبي للخدمات العامة (مساندة) تأتي بهدف تعزيز الشراكة المتميزة بين البلدية من جهة، ومساندة من جهة أخرى، وتوطيد أواصر التعاون وتثبيت وتوضيح التفاهمات وخطوط التواصل والاتصال والتنسيق، وتطوير الشراكات الاستراتيجية التي تساهم في تطبيق خطة أبوظبي الاستراتيجية   واستراتيجية البلدية للارتقاء بمخرجات العمل في المجالات كافة.
على الصعيد ذاته استعرضت ورشة العمل التحديات والاستحقاقات الخاصة بقطاع البنية التحتية، وتحديات مكتب مراقبة تنفيذ البرامج، إضافة إلى تحديات قطاع الدعم والمساندة وخدمات البلدية، بهدف دراستها وإيجاد الحلول المناسبة والمقترحات التي من شأنها مواجهة الصعوبات والتحديات، وأكدت بلدية مدينة أبوظبي حرصها الشديد على تعزيز التعاون مع كافة الشركاء في القطاعين العام والخاص، وأخذ التدابير المناسبة لتوفير أفضل الخدمات المقدمة إلى المجتمع، والسعي لتقديم مرافق خدمة ذات مستوى عال، وبنية تحتية متطورة لمواكبة النهضة العمرانية، وحجم التطور المنشود.