يعقد فرع جامعة أبوظبي الجديد في مجمع دبي للمعرفة، شراكات استراتيجية مع مجمّعات أعمال ريادية وشركات عالمية، وذلك في إطار استراتيجية الجامعة في التعاون مع مختلف القطاعات والمؤسسات الفاعلة لتشجيع المبتكرين والمبدعين في مختلف المجالات، لما فيه تكامل من جهود إعداد الكفاءات المؤهلة وتنمية المواهب الواعدة وترسيخ دعائم الاقتصاد المتنوّع القائم على المعرفة. 
وفي هذا السياق، عقد الفرع الجديد للجامعة بدبي شراكة مع كلٍ من مدينة دبي للإنترنت وشركة كانون، يدعم بموجبها مسابقة مواهب التصوير الفوتوغرافي التي ينظمانها بالتزامن مع فعاليات اليوم العالمي للتصوير الموافق 19 أغسطس الجاري، بهدف تمكين المواهب الصاعدة في الدولة، وتسليط الضوء على أبرز معالم الإمارات، والتقاط أسعد لحظات الحياة اليومية فيها. وبموجب فعاليات المسابقة تستضيف جامعة أبوظبي بمقرها بدبي ورشة عمل للفائزين يوم 26 أغسطس الجاري والتي تهدف إلى تعزيز مهاراتهم في التصوير الفوتوغرافي والارتقاء بها إلى معايير المهنية العالمية.
وأكّد الدكتور إبراهيم صيداوي مدير فرع جامعة أبوظبي في دبي، التزام الجامعة بإبرام شراكات استراتيجية مع أبرز مجمّعات الأعمال والقطاعات الاقتصادية والشركات المحلية والعالمية الحريصة على دعم الكفاءات المحلية، وإفساح المجال أمام المواهب الصاعدة والإبداعات الناشئة للنمو والتوسّع والنجاح، معرباً عن ثقته بأن تضافر الجهود بين مختلف المؤسسات والقطاعات المهتمة فعلاً بتطوير مهارات الشباب، وترسيخ روح الإبداع والابتكار، ودعم تحويل الأفكار الواعدة إلى واقع ملموس، سيحدث التحوّل الاستراتيجي المنشود نحو الاقتصاد المتنوّع القائم على المعرفة. 
وأعرب الدكتور صيداوي عن اعتزاز الجامعة بالشراكة مع مدينة دبي للإنترنت، أكبر تجمّع في الشرق الأوسط للشركات وقطاعات الأعمال المتخصصة بالتكنولوجيا، وشركة كانون العالمية، آملاً أن تفتح هذه الشراكة آفاقاً واسعة لطلبة الجامعة وتمكنهم من بلورة مهاراتهم الشخصية وإبراز إبداعاتهم لتكون ذات مساهمة فاعلة في المجتمع المحلي والتراث الإنساني.
من الجدير بالذكر أن جامعة أبوظبي تطبق استراتيجية متكاملة لعقد الشراكات مع مؤسسات من القطاعين الحكومي والخاص داخل الدولة وخارجها، لما فيه تكامل الجهود الرامية إلى مواءمة مخرجات التعليم مع متطلبات سوق العمل من جهة، ودعم دور المؤسسات الأكاديمية كحاضنات للمواهب والإبداعات المبتكرة.