اكد سعادة اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي ، أهمية قطاع السياحة لإمارة دبي باعتباره أحد مصادر الدخل الهامة فيها، مشيراً إلى حرص القيادة العامة لشرطة دبي على تسخير كل إمكانياتها لدعم دائرة السياحة والتسويق التجاري في تطوير قطاع السياحة، لاستقطاب أكبر عدد من السائحين، وترسيخ ريادة الإمارات على المستوى الإقليمي، ودعم قدرتها التنافسية على المستوى العالمي.
جاء ذلك خلال استقباله لسعادة هلال سعيد المري، مدير عام دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي، في مبنى القيادة العامة لشرطة دبي، بحضور اللواء محمد سعد الشريف، مساعد القائد العام لشؤون الادارة، والعقيد الدكتور صالح الحمراني، مدير الإدارة العامة للجودة الشاملة بالنيابة.
وبحث اللقاء سبل تعزيز التعاون بين الجانبين، إضافة الى تبادل الأفكار ووجهات النظر التي من شأنها تعزيز سمعة دبي عالميا كواحة للأمن والأمان تتميز بمقومات سياحية مميزة وفريدة.
وعقب اللقاء اصطحب سعادة اللواء عبد الله المري سعادة هلال سعيد المري الى إدارة مركز القيادة والسيطرة في الإدارة العامة للعمليات، وكان في استقبالهم النقيب خالد احمد حسين، رئيس قسم الأنظمة الذكية، والذي قدم لسعادته شرحا عن التطور الذي حققه مركز القيادة والسيطرة في مجال خدمة المجتمع، وطبيعة العمل ونظام مراقبة الدوريات وحركة السير والمرور في شوارع إمارة دبي، ونظام مراقبة الدوريات باستخدام الأقمار الصناعية ومراقبة الطرق الخارجية بواسطة الكاميرات الثابتة والمحمولة جواً، وخدمة الإنذار المبكر التي توفرها شرطة دبي لمحلات الصرافة والمجوهرات والبنوك، بالإضافة الى الخدمات التي تقدمها شرطة دبي لأصحاب الهمم وكبار السن ومرضى القلب وغيرها من الخدمات الأخرى.
كما وتعرف سعادته على نظام استقبال مكالمات الطوارئ الذي يقوم بتحويل المكالمات الى الاسعاف والشرطة والانقاذ والدفاع المدني، بالإضافة الى نظام توزيع المكالمات الذاتي الذي يحول المكالمات حسب لغة المتصل الى مستقبل المكالمات، بعدة لغات منها الانجليزية والهندية والروسية والصينية ولغات أخرى.