أعلن "فعاليات دبي للأعمال"، وهو المكتب الرسمي لتنظيم الفعاليات والمؤتمرات في دبي، عن النتائج القوية التي حققها خلال النصف الأول من عام 2017، حيث فازت المدينة بأكثر من 97 عرضاً لاستضافة فعاليات ومؤتمرات للأعمال. ومن المتوقع أن تجذب دبي أكثر من 51,636 زائر أعمال من مختلف أنحاء العالم في الأحداث التي تم الفوز بها منذ يناير الماضي، والتي تشمل مؤتمرات ومعارض واجتماعات ورحلات حوافز للشركات، ويتوقع أن تحقق فوائد اقتصادية تقدر بنحو 375 مليون درهم.
وقال عصام كاظم، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري: "حقّقت دبي نمواً هائلاً ومطرداً لتصبح اليوم إحدى أبرز الوجهات لاستضافة فعاليات الأعمال العالمية. ونحن ندرك أهمية قطاع الفعاليات والأحداث التجارية ونعرف جيداً دور كل فعالية وتأثيرها الإيجابي متعدد الجوانب بالنسبة للمدينة. فالفعاليات لا تسرع مسيرتنا للتحول نحو اقتصاد المعرفة فحسب، ولكنها أيضاً من العناصر الرئيسية التي تساهم في تحقيق هدفنا المتمثل في استقبال المدينة لـ 20 مليون زائر سنوياً بحلول عام 2020. 
وخلال الأشهر الستة الأولى، فاز مكتب فعاليات دبي للأعمال بما مجموعه 97 عرضاً لاستضافة الفعاليات التجارية في المدينة، ويخضع 97 عرضاً آخراً للدراسة حالياً. ومن أبرز الفعاليات التي فازت بها المدينة مؤتمر Baby Care Annual Incentive لعام 2018 والمؤتمر العالمي لتحلية المياه وإعادة استخدامها (2019)، ومؤتمر الجمعية الدولية للطب النفسي للأطفال والمراهقين والمهن المتصلة به. (2022)
كما عزز مكتب "فعاليات دبي للأعمال" جهوده لتسليط الضوء على فعاليات الأعمال في المدينة وما تقدمه للجماهير الدولية. وقد حضر ممثلو فعاليات دبي للأعمال أكثر من 50 حدثاً تجارياً خلال النصف الأول من العام، والتقوا بأكثر من 4500 من مشتري ومخطّطي الفعاليات والأحداث التجارية. كما نظّم المكتب أيضاً 16 عملية معاينة للمواقع مع 38 عميلاً، واستضاف 144 مشترٍ من جميع أنحاء العالم في إطار أربع بعثات دراسة متعمقة في دبي.
ومن جهته قال ستين جاكوبسن، مدير مكتب "فعاليات دبي للأعمال": "لقد حققنا بداية ممتازة هذا العام، ونشقّ طريقنا الآن بخطى واثقة ومطردة نحو تحقيق أهدافنا المحددة لعام 2017. وبينما نواصل العمل لتعزيز مكانة واسم دبي كوجهة رائدة لاستضافة الفعاليات التجارية العالمية، نعمل على تصميم وتخطيط مجموعة كبيرة من المبادرات للعام المقبل. كما نركز أيضاً على توسيع شبكتنا وانتشارنا على المستوى الدولي لتمكين الشركات ومشتري ومخططي الأحداث والفعاليات من الاستفادة من خبراتنا ".
وساهم "برنامج السفير" الذي أطلقه مكتب "فعاليات دبي للأعمال" بشكل كبير في تعزيز نجاح المدينة في تقديم طلبات استضافة الفعاليات والمؤتمرات الدولية. ويضم البرنامج شبكة مكونة من 300 خبير بارز من دبي يمثلون قطاعات متنوعة، تشمل القطاع الأكاديمي والقطاع المالي وقطاع الرعاية الصحية، ومنذ يناير الماضي، ساهم البرنامج في تأمين 11 فعالية تجارية للمدينة.
وسيتم الانتهاء من بعثات أخرى في عام 2017 من الهند والصين والأمريكتين وجنوب شرق آسيا، وسوف يعتمد مكتب فعاليات دبي للأعمال أيضاً على مشاركته في المعارض التجارية الرئيسية مع حضور متميز متوقع في معرض IMEX America في لاس فيغاس و IBTM World  في برشلونة نهاية هذا العام.
ومؤخراً، وقع الاختيار على مدينة دبي باعتبارها واحدة من أفضل 10 وجهات لاستضافة الاجتماعات الدولية من قبل اتحاد الجمعيات الدولية في أحدث نسخة من تقرير إحصاءات الاجتماعات الدولية الذي تم نشره الشهر الماضي. واحتلت المدينة أيضاً المركز الـ 14 في نسخة عام 2015، وتمكنت من تعزيز موقعها في القائمة باستضافة ما مجموعه 180 مؤتمر واجتماع دولي في عام 2016.