تحل معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي، وزيرة الدولة، رئيس مجلس الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء، ضيفاً على برنامج 100 موجّه برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، الذي ينظمه مجلس الإمارات للشباب، وذلك في احتفال الدولة باليوم العالمي للشباب اليوم الأربعاء.

وتتحدث معالي الهاشمي للشباب باليوم العالمي للشباب في جلسة توجيهية تحت عنوان (التنافسية العالمية)، وذلك بحضور أكثر من 700 شاب وشابة من مختلف إمارات الدولة، إضافة لمجموعة من القيادات الإماراتية وصنّاع القرار في المجالات التي تخص الشباب، كالتعليم والثقافة والرياضة والفن والاقتصاد.

كما وستتناول الجلسة الحوارية محاور أهمها جعل الشباب نموذج ناجح على المستوى العالمي، بالإضافة إلى الدروس التي ممكن أن يستفيد منها الشباب في توظيف طاقاتهم ومهاراتهم الواعدة، وفق أسس راسخة وخطط مدروسة لرسم مستقبل أفضل.

وبهذه المناسبة قال محمد الكعبي، منسق الجلسة، إن جلسات برنامج 100 موجه لها أثر كبير على الشباب، فهي تلخص تجارب سنين وتقرب قصص النجاح للشباب. وأكد الكعبي أن الإمارات اليوم نموذج عالمي في مختلف القطاعات، ومن المهم أن نحرص كشباب على نقل نجاحاتنا للعالمية، ومعالي ريم الهاشمي خير قدوة في الإنجاز العالمي.

100 موجه
الجدير بالذكر أن برنامج 100 موجه تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، ويعتبر برنامج 100 موجه إحدى مبادرات مجلس الإمارات للشباب، يهدف البرنامج إلى بناء جيل من الأبطال في كل الميادين من خلال إنشاء قنوات مباشرة مع موجهين ذو خبرة وإنجاز في مجالاتهم. تم اختيار 100 شخصية من الكفاءات والخبرات المتميزة لتوجيه الشباب وتعزيز مهاراتهم وصقل خبراتهم في مختلف المجالات، وسيعمل الموجهون على دعم جهود بناء قدرات الشباب وتنويع مهاراتهم وتطويرهم باستمرار.