اعتمد سعادة اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، منهجية الـ "Daily Brief" ليتم تطبيقها في مراكز الشرطة بدبي، وهي عبارة عن تقديم ملخص يومي للحالة الأمنية من الفئة المناوبة التي كانت على الدوام إلى الفئة التي تليها في العمل.
جاء ذلك خلال اجتماع القائد العام لشرطة دبي بمديري مراكز الشرطة في مركز شرطة المرقبات، بحضور اللواء الدكتور السلال سعيد بن هويدي الفلاسي، مدير الإدارة العامة للشؤون الإدارية، وعدد من الضباط.
من جانبه، قدم العميد علي غانم، مدير مركز شرطة المرقبات، خلال الاجتماع شرحاً للحضور حول منهجية الـ "Daily Brief"، موضحاً أن الهدف من المنهجية هو خفض معدل الجريمة، وخفض الحوادث المرورية والوفيات الناتجة عنها، وتطوير بيئة عمل محفزة تعتمد على التعليم المستمر، وتقديم خدمات متميزة للمتعاملين وتعزيز التواصل مع الموارد البشرية.
وأشار العميد علي غانم أن المنهجية يتم مراجعتها كل ثلاثة أشهر ويتم تقيمها من خلال عدد الجرائم الواقعة في منطقة الاختصاص، وعدد المخالفات المرورية، ونسبة رضا الموظفين، وعدد التقارير والدراسات المرفوعة من قبل الموظفين، وعدد الاقتراحات المرفوعة من قبل الموظفين لتطوير العمل، وعدد المطلوبين والمشبوهين، وعدد السيارات المطلوبة ويتم مراجعتها سنويا من خلال مكتب ضمان الجودة.
والتقى سعادة اللواء عبد الله خليفة المري الفئة المناوبة في مركز شرطة المرقبات لمتابعة تنفيذ المنهجية والوقوف على سير العمل.