زار وفد من سجايا فتيات الشارقة، التابعة لمؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، العاصمة البريطانية لندن مؤخراً، للاطلاع على البرامج المقدمة في العديد من المؤسسات البريطانية، وأحدث الممارسات التي  تعنى بشؤون مجال تنمية الفتيات، إلى جانب الاستفادة من خبراتهم في العمل مع ثقافات مختلفة.


واطلع الوفد الذي ضم كلاً من الشيخة عائشة خالد القاسمي، مدير سجايا فتيات الشارقة، وأسماء محمد حسّوني، رئيس قسم الاتصال المؤسسي، وريم خالد الحمادي، رئيس قسم الفعاليات، على أحدث البرامج التدريبية التي تنفذها كل من منظمة "الشباب البريطاني - صوت الشباب الدولي"، و"مفوضية المرشدات للفتيات"، و"مجلس الشباب البريطاني"، و"الأكاديمية الملكية للهندسة"، و"منظمة الثقة لرياضة الشباب الدولية".

وحرص الوفد خلال الزيارة على إبراز الجهود التي تبذلها قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيس مؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين، في سبيل تعزيز قدرات الفتيات والارتقاء بإمكانياتهن، إضافة إلى التعرف على تجربة المملكة المتحدة في هذا المجال، للاستفادة منها في تحقيق الأهداف التي تسعى المؤسسة للوصول إليها، والمتمثلة في بناء وتطوير قدرات الفتيات الإبداعية والفنية، ورفدها بأفضل التجارب وأغنى الخبرات. 
وقالت الشيخة عائشة خالد القاسمي، مدير سجايا فتيات الشارقة: "جاءت هذه الزيارة في إطار سعينا إلى الوقوف على مختلف التجارب العالمية، والتواصل مع مؤسسات تمتلك ثقافات متعددة في العمل، للاستفادة من خبراتنا المشتركة في استثمار طاقات الفتيات الإبداعية، وتحويلها إلى مصادر إنتاج وقوة، إلى جانب بناء علاقات استراتيجية أكثر عمقاً وتطوراً تدعم أهدافنا التي نسعى إلى تحقيقها، وتعرّف المجتمعات الأخرى بالثقافة الإماراتية ومدى حرصها على دعم الفتيات، وتنمية مواهبهن في شتى المجالات".


وتعد سجايا فتيات الشارقة مؤسسة رائدة في تنمية مواهب الفتيات من عمر 13 إلى 18 عاماً وذلك في مختلف الفضاءات الإبداعية، وقد تأسست عام 2004 كإدارة ضمن مراكز الأطفال ثم استقلت عن مراكز الأطفال في عام 2012 بقرار إداري من قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة، سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيس مؤسسة ربع قرن لصناعة القادة والمبتكرين.