استقبلت هيئة الطرق والمواصلات وفدا من هيئة الموارد العامة بحكومة رأس الخيمة، لاطلاعه على أفضل الممارسات المتبعة في منظومة تدريب وتأهيل السائقين، وآلية إدارة العلاقة مع معاهد التدريب على القيادة، والأدلة والسياسات والمؤشرات التي تحكم هذا المجال. يأتي ذلك في إطار سعي الهيئة لتبادل الخبرات مع مختلف الجهات الحكومية على مستوى إمارة دبي بشكل خاص والدولة بشكل عام.
وقال عارف المالك، مدير إدارة تدريب وتأهيل السائقين بمؤسسة الترخيص في الهيئة: إن زيارة وفد هيئة الموارد العامة بحكومة رأس الخيمة، جاءت من منطلق امتلاك الهيئة خبرات متراكمة ومتميزة في مجال تدريب وتأهيل السائقين، وإن اللقاء بدأ بتقديم عرض مرئي عن الهيكل التنظيمي لهيئة الطرق والمواصلات والهيكل التنظيمي لمؤسسة الترخيص وإدارة تدريب وتأهيل السائقين.
وأضاف: إن اللقاء تضمن اطلاع الوفد، الذي ضم السيد عادل الغيص، نائب رئيس مجلس إدارة هيئة الموارد العامة، وعددا من المسؤولين، على مراحل تطور عملية تعليم قيادة المركبات، وعدد معاهد التدريب وتوزيعها الجغرافي والمؤشرات والأدلة والسياسات التي تعمل من خلالها، إضافة إلى التعريف بأصناف رُخص القيادة ونسب الطلب على أنواعها المختلفة، والمسار المتسلسل لتدريب وفحص السائقين بدءا من فتح الملف حتى إصدار الرخصة، ومهام الإدارات المعنية في مؤسسة الترخيص في الإشراف على المعاهد، والاشتراطات المتعلقة بالترخيص لهذه المعاهد، وإن الوفد اطلع على المحاور الرئيسة لإدارة العلاقة مع الشركاء.
وفي نهاية اللقاء، أشاد الوفد بنتائج الزيارة، والتجربة الثرية التي تمتلكها الهيئة في مجال تدريب وتدريب السائقين، مؤكدا الاستفادة من خبرات الهيئة في هذا الشأن الذي يتم وفق أرقى المعايير وأحدث الأساليب.