وجه سعادة اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، بتشكيل مجلس مراكز الشرطة في دبي بهدف توحيد جهود المراكز وتطوير إجراءات العمل والتنسيق مع الشركاء فيما يتعلق بالعمل الأمني والخدمي، مؤكداً أهمية الدور الذي تقوم مراكز الشرطة في توفير الامن والأمان في مناطق الاختصاص وتقديم خدمات متميزة للمتعاملين واسعادهم.
وقال سعادة اللواء عبد الله خليفة المري ان المجلس سيلعب دوراً هاماً في تعزيز التواصل بين مراكز الشرطة، بالإضافة الى وضع الخطط الأمنية للحد من الجريمة مما يؤدي ذلك الى خفض مؤشر البلاغات الجنائية في مناطق الاختصاص، والعمل على خفض الحوادث المرورية والوفيات الناتجة عنها، وتفعيل التواصل مع الشركاء في مناطق الاختصاص وتصنيفهم حسب الأولية، حيث سيعقد المجلس اجتماعاته كل شهر ويتم اخيار رئيسه من مدراء مراكز الشرطة بالتناوب كل ثلاثة اشهر.
جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده في مركز شرطة المرقبات بحضور   اللواء الدكتور السلال سعيد بن هويدي الفلاسي، مدير الإدارة العامة للشؤون الإدارية، بمديري مراكز الشرطة، للوقوف على سير العمل في مراكز الشرطة، ومناقشة المعوقات التي تعترض سير العمل، فضلاً عن مناقشة فرص التحسين والتطوير المستمر وفق معايير الجودة والتميز.
ودعا اللواء عبد الله خليفة المري ، المسؤولين بمضاعفة الجهود لتحقيق الأهداف الاستراتيجية لشرطـة دبي والارتقاء بالعمل الشرطي وتقديم خدمات تلبي تطلعات المتعاملين واسعادهم والسعي لطرح الأفكار الإبداعية التي تصب في الارتقاء بمضمون العمل، وتخدم العمل الشرطي وتحقق الأهداف المرجوة.