أعلن مطعم ونادي "جاز" في فندق هيلتون أبوظبي، أحد أكثر الأماكن الموسيقية المفضلة في أبوظبي والحائز على جوائز عالمية انضمام فرقة دي ان أي 2.0، لمشاركة خشبة مسرح نادي جاز بار بعروض غنائية وموسيقية حافلة. 
 
وتؤدي الفرقة حفلات موسيقية تستوحي ألحانها من أحدث الأغاني العالمية والمعزوفات الكلاسيكية الشهيرة بقيادة ديفيد هوارد، الفنان المقيم الذي يشتهر بإحياء أمسيات احتفالية رائعة في مطعم ونادي "جاز"، تشمل أغاني آر ان بي والموسيقى اللاتينية الراقصة على وقع أنغام وألحان معزوفات رائجة وحماسية. 
 
وفي تعليق له قال ديفيد هوارد، قائد الفرقة: "يشرفنا الفوز بمجموعة من الجوائز العالمية المرموقة لقاء الحفلات الترفيهية الغنائية التي نحييها في مطعم ونادي جاز. ونحن نلتزم دائماً بتقديم عروض موسيقية حية خارج إطار المألوف في أمسياتنا الليلية."
 
وتتكون الفرقة بعد انضمام الأعضاء الجدد من ديفيد قائد الفرقة وليساندرا لارا التي ستؤدي دور المغنية، وسيتولى دايلور مندوزا اللعب على الطبل، وسيعزف مارفن بريسنس على البيانو.
 
وعن الفرقة الجديدة قال ديفيد: "أهم ما يميز فرقتنا اليوم هو أن جميع أفرادها يملكون أصوات جميلة ويجيدون الغناء، وهذا سيضيف لحفلاتنا الموسيقية الممتعة المزيد من التنويع والتجديد."
 
 
لمحة عن فرقة دي ان أي 2.0 
 
ديفيد هوارد هو قائد الفرقة الموسيقية والنجم الغنائي الذي يعشق عمالقة فنون الغناء المنفرد مثل جيمز براون وأوتيس ريدينغ والغرين. وينتمي إلى جيل إم تي في، الجيل الذي استمد إلهامه من موسيقى الروك والبوب في الثمانينات، وهي الفترة التي شهدت ميول ديفيد إلى الموسيقى وحبه لنجوم الفن الموسيقي أمثال ديوران ديوران وكالتشر كلوب، وكان مصدر إلهامه نجم البوب العالمي مايكل جاكسون وبرينس. 
 
 
يتمتع ديفيد بسيرة حافلة وطويلة في مجال الفن والتمثيل انطلقت في أوروبا وأمريكا، وركز بعدها على الغناء والموسيقى من خلال أداء حفلات موسيقية في مختلف أنحاء آسيا، إلى أن تعاقد مع فندق هيلتون أبوظبي كفنان مقيم. وكان ديفيد أحد أعضاء فرقة دي ان أي في السابق، والتي احتفت بإطلاق مطعم جاز في شهر سبتمبر عام 2016، وقرر البقاء لعام آخر ليترأس الفرقة الموسيقية. 
 
بدأت ليساندرا لارا رحلتها الفنية في كوبا عام 2009، وكانت تعمل أنذاك بدوام جزئي بمهنة معلمة. وفي عام 2013، قررت الانتقال إلى فيتنام للانضمام إلى فرقة تدعى "كيوفانز"، وكانت الفرقة تؤدي حفلاتها الموسيقية في إحدى أشهر المحطات الليلية مثل مقهى هارد روك وسيلينغ كلوب في نها ترانج. وفي عام 2014، انتقلت ليساندرا مع الفرقة لإقامة حفلاتهم الموسيقية كفرقة مقيمة في فندق كارافيلي في هو تشي مين.
 
ديلور مندوزا، هو قارع طبول متألق أنهى دراساته الموسيقية من المعهد الموسيقي في كوبا. وقاده شغفه في الفنون الموسيقية إلى العمل على حسابه الخاص مع عدة فرق موسيقية في كوبا منذ عام 2001، وشغل أيضاً منصب معلم ومدرب على الآلات الإيقاعية في إحدى مدارس الموسيقى الابتدائية. 
 
وفي عام 2008، انتقل ديلور إلى منتجع فاراديرو، وهناك جمع فرقته الموسيقية والتي أطلق عليها اسم "صون شيفير"، ونجحوا معاً بأداء حفلات موسيقية كوبية تقليدية في فنادق تلك المنطقة الراقية. 
 
وبعد مرور أربع سنوات، انضم ديلور إلى فرقة كوبية معروفة تدعى "وارابو" لمرافقتهم في جولاتهم الموسيقية حول آسيا. وفي عام 2013، انضم إلى كيوفانز، بعد رحلتهم حول فيتنام برفقة ليساندرا، التي كانت وقتها المغنية الرئيسية للفرقة.
 
مارفن ليي بريسنس، فنان موسيقي متعدد المواهب وكان لديه خبرة سابقة بالموسيقى الكلاسيكية، وهو مهندس خبير بالصوت والإضاءة، وبدأ رحلته في عالم الموسيقى منذ نعومة أظافره، حيث تعلم العزف على الطبول وكان يقدم المساعدة بالشؤون الفنية. 
 
تتأصل في عائلته معرفة عميقة في مجال التدريب على الموسيقى، الأمر الذي ساعده في قيادة فرقة الجاز عندما كان في مرحلة الدراسة الثانوية، وذاع صيتها فيما بعد لتصبح من أنواع الموسيقى المحببة للكثيرين في كوبا. بدأ تركيز مارفن على الموسيقى بشكل جدي عندما بلغ من العمر 17 عاماً، وتعلم بعدها العديد من الفنون ونجح باقتباس أسلوبه الخاص والفريد بالعزف. 
 
ومن خلال دراسته للإنتاج الموسيقي والأدوات الموسيقية ذات الواجهة الرقمية، اشتهر مارفن بأدائه الموسيقي الفذ وإتقانه للعزف الحر، مما أعطى فرقة دي إن أي ميزةً أخرى تضاف إلى رصيد الفرقة الموسيقية في حفلاتهم الحية التي يقومون بإحيائها في العاصمة. 
 
 
 
سيحظى عشاق الحفلات الموسيقية في مطعم ونادي "جاز" هيلتون أبوظبي بفرصة الاستمتاع بالعروض الموسيقية الترفيهية الحية لمدة أربع ساعات متواصلة من المرح والأداء المتميز من يوم الأحد وإلى يوم الجمعة من الساعة 9:30 ليلاً. ويقدم مطعم ونادي جاز أمسيات خاصة للسيدات يومي الإثنين والأربعاء من كل أسبوع تشمل تقديم مشروبات مجانية للسيدات.
 
للحجز يرجى الاتصال على 02 692 4247
 
*  يخضع السعر لرسوم خدمة بنسبة 10٪ ورسوم سياحة 6٪ ورسوم بلدية 4٪.