أعلنت طيران الإمارات اليوم عن عزمها تشغيل طائرة الإيرباص A380 لمرة واحدة فقط إلى مطار باندارانايكا الدولي، وذلك يوم الإثنين 14 أغسطس (آب)، وذلك لمشاركة السلطات المحلية احتفالها بإعادة فيتح مدرج المطار الذي خضع لعملية تطوير شاملة.

وسوف تعمل رحلة طيران الإمارات المنتظمة "ئي كيه 654" بطائرة إيرباص A380 حيث تنطلق من دبي في الساعة 9:05 صباحاً، وتصل إلى مطار باندارانايكا الدولي في الساعة 4:10 عصراً، وذلك في أول مرة تحط فيها طائرة من هذا الطراز في سريلانكا. وسوف تتوقف الطائرة في المطار لأكثر من ست ساعات قبل عودتها إلى دبي، حيث تقلع الرحلة "ئي كيه 655" في الساعة 10:10 ليلا.

وقال أحمد خوري، نائب رئيس أول طيران الإمارات للعمليات التجارية لمنطقة غرب آسيا والمحيط الهندي: "بدأت طيران الإمارات خدمة كولومبو عام 1986، أي بعد عام واحد فقط من إطلاق خدماتها من دبي. ويسرنا أن نتعاون مع سلطات العاصمة كولومبو والمطار وهيئة الطيران المدني السريلانكية لتشغيل الإيرباص A380 إلى هذه الوجهة النابضة بالحياة، حيث سيكون وصول هذه الطائرة يوماً مشهوداً لمطار باندارانايكا الدولي وعشاق السفر في سريلانكا، ونحن نتطلع إلى عرض المنتجات المميزة التي توفرها هذه الطائرات العملاقة في تلك السوق".

وسوف يتيح تشغيل الإيرباص A380 ذات الطابقين للعملاء في سريلانكا السفر لأول مرة على متن الطائرة ذات الطابقين، ومواصلة رحلاتهم عبر مركز الناقلة الرئيس في دبي إلى أكثر من 45 وجهة تخدمها طيران الإمارات بهذا الطراز العملاق. كما يمكن لركاب الدرجتين الأولى ورجال الأعمال الاستمتاع بتجربة سفر لا تضاهى، من خلال المنتجات والخدمات الفريدة التي توفرها طائرة A380، كالشاور سبا والصالون الجوي.

وتعد طيران الإمارات الناقلة الوحيدة والأولى التي تشغل أسطولاً مكوناً من طائرات الإيرباص A380 والبوينج 777، ما يوفر تجربة راقية للمسافرين على متن هذه الطائرات الحديثة. ومنذ عام 2008، نقلت طيران الإمارات أكثر من 80 مليون مسافر على متن طائرات الإيرباص A380 العملاقة. 

وكانت طيران الإمارات قد بدأت خدمة سريلانكا في أبريل 1986، وتسيّر حاليا 34 رحلة أسبوعياً من كولومبو، 27 منها غربا نحو دبي وماليه، عاصمة جزر المالديف، وسبع رحلات شرقا إلى سنغافورة. وتعمل جميع هذه الرحلات بطائرات البوينج 777-300 ER.