حقق فندق شيراتون دبي مول الإمارات نتائج إيجابية بارزة في الاستمرار بتفعيل الجهود الداعمة للاستدامة وتطبيق أفضل الممارسات البيئية والتي تعزز من مكانة دبي كوجهة عالمية رائدة للاستدامة.  

وقد أكد الفندق، بصفته عضوًا في مجلس الإمارات للأبنية الخضراء، أنه بصدد العمل على تنفيذ مجموعة من الأهداف الرامية لتقليل نسبة النفايات وتكثيف الممارسات الخضراء ضمن المنشأة، فأقيمت حصص تدريبية لدى جميع شركاء شيراتون من الفنادق والتي يبلغ عددها 317 فندقًا تابعًا لمجموعة هيلتون، كما أُطلقت العديد من المبادرات التي تتيح للضيوف المشاركة في دعم الحملة خلال إقامتهم في الفندق. 

كذلك تم تنفيذ مجموعة من المبادرات الاستراتيجية لتفعيل خطط الفندق بما في ذلك إقامة مشاريع بالتعاون مع دائرة السياحة والتسويق التجاري، بالإضافة إلى دعم تجربة قياس "بصمة الكربون" وهي مؤشر يرصد كميات انبعاث عاز ثاني أكسيد الكربون من الفندق من أجل الحد من هذه المشكلة. 
كما انضم شركاء شيراتون لبرنامج من تنظيم دائرة السياحة والتسويق التجاري يهدف للتثقيف حول هذا الموضوع بأسلوب تفاعلي مسلٍ والتشجيع على تطوير ثقافة مستدامة.

بدأ سباستيان واير، مدير الهندسة، الفرنسي الأصل إلى الفندق في فبراير 2013 العمل في الفندق خلال التحضير للافتتاح قبل أن ينتقل إلى سويسرا حيث عمل في فندق "دبليو فيربير" لثلاث سنوات. وقبل مجيئه إلى دبي، عمل في أبوظبي خلال مرحلة التحضير لافتتاح منتجع جولف وسبا ويستن أبوظبي وذلك بعد ما اكتسب خبرة طويلة بالعمل في كل من جزر الباهاما، وتايلاند، وكاليدونيا الجديدة ولاغوس في نيجيريا.
بعد ذلك عاد سباستيان إلى فندق شيراتون حاملًا معه خبرة طويلة وطموحًا أكبر لدعم البيئة، وكان له بارز في دعم هذا المسعى من خلال اتخاذ تدابير استباقية فعالة برزت نتائجها في تقليل استهلاك الكهرباء بنسبة بنسبة 6.95%، بينما حقق الفندق نتائج مذهلة في تخفيض نسبة استهلاك المياه لـ 7.68% مع حلول النصف الأول من العام.
كما ارتفعت نسبة عمليات إعادة التدوير لـ 21% مقارنة بسابقتها العام الماضي، وتم تركيب أجهزة جديدة لتقليل نفايات الطعام بنسبة 80%، بالإضافة إلى تركيب أكثر من 410 وحدة بإضاءة (إل إي دي) ساعدت في تقليل استهلاك الكهرباء من 72 واط للوحدة الواحدة، الأمر الذي يؤكد كفاءة فريق العمل الذي يقوده سباستيان واير. 

وحول ذلك، قال سباستيان واير، مدير الهندسة في فندق شيراتون دبي مول الإمارات: "أنا شخصيًا مهتم جدًا بموضوع الاستدامة وتوعية الناس حول السلوكيات البسيطة التي يمكن أن تُحدث فرقًا كبيرًا. نحن نعمل جنبًا إلى جنب مع السلطات في دبي التي تقود حملات دعم الاستدامة في المدينة من خلال البرامج التدريبية وتفعيل الجهود في سبيل تحقيق الأهداف التي سعينا إليها طويلًا. أنا أؤمن بأنه مع الوقت يمكن أن تصبح الفنادق رائدة في هذا المجال عن طريق اعتماد طرق وأساليب كتركيب ألواح شمسية لتشغيل المباني، وتطبيق برامج فعالة لتقليل نفايات الأطعمة والتثقيف حول أفضل الممارسات التي يمكن تطبيقها".

وبدوره علّق بول دنفي، مدير عام فندق شيراتون دبي مول الإمارات: "إن مشاريع تخفيض استهلاك الطاقة التي يتم اتخاذها في الفنادق على سبيل المثال بهدف تعزيز الاستدامة تقع ضمن أهم تدابير المحافظة على البيئة وأنا أؤمن بأننا جميعًا نحمل على عاتقنا مسؤولية تجاه هذه القضية. ولقد أبدى شركاؤنا اهتمامًا كبيرًا بهذا الموضوع وأنا مسرور بأن الكثير من هذه الفنادق تعتمد إجراءات بسيطة كإعادة التدوير، وإطفاء الأنوار عند الخروج من الغرفة، وإن قمنا جميعنا بهذه التغييرات البسيطة فإننا نستطيع إحداث فرق هائل". 

ومع دخول الفندق النصف الثاني من العام، يلتزم فريق العمل بالاستمرار بتطبيق أفضل الممارسات المستدامة في سبيل المحافظة على مكانة دبي كمدينة خضراء. كما تتحضر فنادق علامة شيراتون للاشتراك في حملة "نظفوا العالم" للعام الثاني والتي تنطلق في نوفبر وتهدف لرفع الوعي نحو إعادة التدوير وتقليل النفايات كمسؤولية مجتمعية.