استضافت فرقة فرسان الامن العام  امس الاثنين شباب وشابات مؤتمر الشباب العربي الدولي 36 في مقرهم . وقدموا لهم عروضا عسكرية  رفيعة المستوى عالمية واحترافية اصيلة .
ووفقا لمشرف المؤتمر مدير البرامج في  المركز الوطني للثقافة والفنون مهند النوافلة فان الزيارة تاتي  ضمن الفعاليات الرئيسة التقليدية للمؤتمر  لاهمية الفروسية  في التاريخ العربي الاسلامي فخيول الفرسان هم خيول عربية اصيلة وتحمل  ارث اجدادنا الاولين . 
وبحضور  فرقة موسيقات الامن العام التي قدمت معزوفات وطنية عريقة رفيعة المستوى رحب  المدير بالانابة لفرقة الفرسان المقدم رائد الدعجة  بضيوف الاردن شباب وشابات المؤتمر مثمنا استمرارية هذه الزيارات والتعاون المستدام مع المؤتمر مشيرا الى ان مرتبات فرسان وفارسات الفرقة قد وصلوا الى العالمية لتفوقهم واحرزوا الكثير من الجوائز والميداليات في مسابقات ومهرجانات عالمية عربية واجنبية .
واصطفت جموع الشباب والشابات تحت المظلات يراقبون عن كثب عروضاً متميزة ونادرة قدمها فرسان وفارسات الامن العام  في الرماية والتقاط اهداف بواسطة الحربة وعرض رماية سهم تخللها عروض عسكرية رفيعة  للخيالة والخيول الاصيلة  .
وفي ختام العرض جال الفرسان والفارسات الى جانبها الخيول مرحبين بالشباب والشابات وشاركوهم   امتطاء خيولهم واخذ الصور التذكارية معهم .
فيما تواصلت فعاليات جلسات  المؤتمر الحوارية التفاعلية  في المركز الوطني للثقافة والفنون ومنها جلسة حوارية مع سفير جائزة الشباب العربي الدولية الاردني سلطان الشوابكة حول تجربته والتعريف  بالجائزة التي اطلقتها  الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة الإتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة في دولة الإمارات العربية  ومقدما لشروط التقدم الى الجائزة وكيفية الترشح لها.
والجائزة تستهدف الشباب العرب من سن (12-21) عام ذكورا واناثا ومن مختلف انحاء العالم، مثلما تستهدف المؤسسات بقطاعيها العام والخاص من مختلف دول العالم للمشاركة في فئة المؤسسة الرائدة في دعم قضايا الشباب علما  ان باب الترشيح للدورة الرابعة من الجائزة سيستمر حتى نهاية شهر تموز الحالي وعلى المهتمين بالترشح التواصل مع سفير الجائزة عبر البريد الالكتروني :
  [email protected] 

يشار الى ان الجائزة انطلقت من مؤتمر الشباب العرب  الدولي بدورته 31 للعام 2011 لتعزيز هوية واصالة الشباب العربي وانتمائهم الحضاري لأوطانهم ورفع مستوي اعتزازهم بما حققته الحضارة العربية من قيم واخلاق ومعارف وعلوم، وذلك من خلال السعي لابراز مواطن الريادة والابتكار والابداع لديهم ودعم وتحفيز روح المبادرة في نفوسهم . 
ومؤتمر الشباب العربي الدولي انطلقت اعماله الاربعاء الماضي تحت شعار "مهارات القرن الـ 21 لثقافة السلام والازدهار " وبمشاركة شبابية من 14 دولة عربية واجنبية ويعقده المركز الوطني للثقافه والفنون في مؤسسة الملك الحسين بالتعاون والشراكة مع منظمة الامم المتحدة للطفولة "اليونيسف " وزارة التربية والتعليم وبرنامجUSAID لدعم مبادرات المجتمع المدني.