أعلن بنك الإمارات دبي الوطني، المجموعة المصرفية الرائدة في المنطقة، عن توفير خدمات عضو تقاص لشركته التابعة "الإمارات دبي الوطني للأوراق المالية"، ما يجعل من شركة الوساطة أول عضو تداول في أسواق الأسهم بالدولة يقوم بالتوقيع مع البنك.

يأتي هذا الإعلان في أعقاب منح "هيئة الأوراق المالية والسلع" في دولة الإمارات العربية المتحدة بنك الإمارات دبي الوطني الموافقة اللازمة لمزاولة نشاط التقاص ويصبح أول "عضو تقاص عام" لديها يقوم بتوفير خدمات التقاص والتسوية للمشاركين في التداول في أسواق الأسهم في الدولة.

وأقيم حفل التوقيع بحضور كل من سعادة الدكتورة مريم بطي السويدي، نائب الرئيس التنفيذي للترخيص والرقابة والتنفيذ بدرجة وكيل وزارة مساعد بهيئة الأوراق المالية والسلع؛ وخالد الشيخ، مدير إدارة الترخيص في هيئة الأوراق المالية والسلع؛ وحسن عبد الرحمن السركال، نائب الرئيس التنفيذي-الرئيس التنفيذي للعمليات ورئيس قطاع العمليات في سوق دبي المالي؛ ومريم محمد فكري، نائب الرئيس التنفيذي-الرئيس التنفيذي للعمليات ورئيس قطاع التقاص والتسوية والإيداع في سوق دبي المالي؛ ومحمد حارب المهيري، رئيس إدارة المقاصة والتسوية والإيداع في سوق أبوظبي للأوراق المالية؛ وعدد من كبار المسؤولين في بنك الإمارات دبي الوطني.

وعلقت سعادة الدكتورة مريم بطي السويدي، بأن توقيع هذه الاتفاقية يأتي تفعيلاً لدور بنك الامارات دبي الوطني بصفته أول "عضو تقاص عام" في الأسواق المالية المحلية، واستكمالاً لمنظومة العمل الخاصة بأعضاء التقاص وأعضاء التداول، وذلك في سياق السعي المتواصل للنهوض بمستوى الأداء في الأسواق المالية في الدولة والارتقاء بتصنيفها إلى مرتبة الأسواق المتقدمة على المؤشرات العالمية الكبرى، وتلبية لحاجة شركائها الاستراتيجيين وكافة المتعاملين. 

وأضافت د. السويدي بأن الهيئة تتوقع بأن يسهم بنك الامارات دبي الوطني بصفته عضو تقاص عام في تحقيق الأهداف المنشودة من تصنيف الشركات كعضو تداول وعضو تداول وتقاص، فضلاً عن أنه سيشجع شركات الوساطة الأخرى للتفكير الجدي بشأن التحول من عضو تداول وتقاص إلى عضو تداول.

من جانبه، قال طارق بن هندي، نائب رئيس تنفيذي ورئيس المنتجات والخدمات الاستشارية لدى مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني: "يسعدنا أن نقدم خدمات تقاص لشركة ’الإمارات دبي الوطني للأوراق المالية‘. ففي الوقت الذي نقوم فيه بتعزيز مكانتنا كلاعب محوري وموثوق به في أسواق الأسهم الإماراتية، فإننا نتطلع كذلك إلى تزويد شركات الوساطة الأخرى في الدولة بمجموعة من الخدمات لدعم تعاملاتهم وإدارة المخاطر. ونحن نعمل عن كثب مع عدد آخر من الأعضاء المحتملين، ونتوقع إصدار إعلانات أخرى بمجرد تأمين مشاركين جدد".

وبدوره، قال موسى أحمد، مدير عام شركة "الإمارات دبي الوطني للأوراق المالية"، إن هذه الخطوة من شأنها أن تسهم في تحسين مجموعة الخدمات التي تقدمها "الإمارات دبي الوطني للأوراق المالية" إلى عملائها، فضلاً عن الكفاءة التشغيلية بشكل عام في قطاع الوساطة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

ويشار إلى أن "الإمارات دبي الوطني للأوراق المالية" تعد حالياً إحدى شركات الوساطة الرائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تمتلك قاعدة متنوعة ومتنامية من العملاء مدعومة بمركز قوي لخدمة العملاء، ومجموعة من المدراء المخصصين للعلاقات مع العملاء، وأسواق متعددة للاستثمار، فضلاً عن منتجات وخدمات أخرى. 

تعليق الصورة: (من اليسار إلى اليمين): موسى أحمد، المدير العام في الإمارات دبي الوطني للأوراق المالية، وديبتا بريماسينقا، رئيس قسم خدمات، عضو تقاص عام في بنك الإمارات دبي الوطني.