جسد  شباب وشابات مؤتمر الشباب العربي الدولي  ال 36 شعار مؤتمرهم "مهارات القرن الحادي والعشرون لثقافة السلام والازدهار " بغرسهم نباتات وبذور في حديقة الملك الحسين "للسلام والازدهار"الكائنة في معهد اليوبيل التابع لمؤسسة الملك الحسين متوجه باسماء دولهم اضافة الى رسمهم لوحة المؤتمر للسلام "بصم يد " .

ياتي ذلك ضمن فعاليات المؤتمر الذي انطلقت اعماله يوم الاربعاء الماضي برعاية جلالة الملكة نور الحسين ويستمر حتى 11 من تموز الجاري .
حيث توجه امس الخميس شباب وشابات يمثلون 13 دولة عربية هي: الامارات، الباكستان، الولايات المتحدة الامريكية، سوريا، العراق، سلطنة عمان، فلسطين، الكويت، لبنان، ليبيا، مصر، هولندا وكوسوفو بالاضافة الى الاردن الى معهد اليوبيل وزرعوا بذورا واشتالا لنباتات واشجار متنوعه  في الحديقة وصفتها مديرة المؤتمر لينا التل بانها مبادرة جديدة ضمن فعاليات برنامج المؤتمر  ترجمه لهدف المؤتمر في تعزيز التضامن والجهود المشتركة نحو قضايا الأمن والتقدم والسلام  وبان يكون المشاركون رسلا للمحبة والسلام في اوطانهم وحول العالم.

وتوج الشباب والشابات فعاليات اليوم برسمهم وبمختلف الالوان والاشكال لوحة  المؤتمر للسلام"بصمة يد"  حيث تكاتفت وتعانقت  الايدي والبصمات في لوحة معبرة اسموها "بصمة يد "  .
وتخللت زيارة الوفود معهد اليوبيل اشراف كوادر المعهد على تنظيم  ورشة عمل تفاعلية ابداعية " كيف تكون مخترع "  ركزت على اهمية الابداع  والمبادرات الخلاقة في تنمية البشرية وازدهارها . اضافة الى تنظيم العاب رياضية متنوعة في الساحات الخارجية للمعهد شارك فيها جميع الوفود والمشرفين وإدارة المؤتمر والمدربين من اليوبيل .

وتضمنت اعمال  المؤتمر مساء الاربعاء ورشة عمل حول شعار المؤتمر ومحاوره عقدها المركز الوطني للثقافة والفنون باشراف  لينا التل ومنظمة "اليونيسف " باشراف  بيسان عبد القادر اضافة الى ورشة عمل بعنوان " Desert Island"  باشراف مسؤول الوفد الهولندي ستيفن مي اضافة الى 
 عرض راقص قدمته فرقة مسك من المركز الوطني للثقافة والفنون وفرقة GOJOمن تصميم كل من  فيصل المأمون وعلاء القيسي  .
والمؤتمر ينظمه المركز الوطني للثقافه والفنون في مؤسسة الملك الحسين بالتعاون والشراكة مع منظمة "اليونيسف " وزارة التربية والتعليم وبرنامجUSAID لدعم مبادرات المجتمع المدني.