استقبلت هيئة الطرق والمواصلات وفدا من الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب، للاطلاع على أفضل الممارسات المُطبقة في الحوكمة المؤسسية، وذلك في إطار استراتيجية الهيئة الرامية إلى تبادل الخبرات والمعارف مع الهيئات الحكومية كافة في حكومة دبي.
وقال السيد عبد الله الجوي، مدير إدارة التدقيق الداخلي بالهيئة، إن زيارة الوفد جاءت في إطار التعرف إلى معايير الحوكمة والتدقيق في الهيئة التي توفر بيئة تعزز النزاهة والشفافية والعدالة والمساءلة، مؤكدا أن الهيئة تمتلك تجربة ثرية في هذا المجال تمت ترجمتها عبر الجوائز العديدة التي حصلت عليها الهيئة في هذا المجال، وأن زيارة الوفد تهدف إلى تبادل الخبرات في مجال الحوكمة المؤسسية بما يصب في مصلحة الجانبين.
وقد بدأ اللقاء بعرض مرئي تناول الهيكل التنظيمي للهيئة، وكذلك الهيكل التنظيمي للوحدات التنظيمية المسؤولة على الاشراف والرقابة على ممارسات الحوكمة.
كما تضمن العرض تسليط الضوء على مسؤوليات تدقيق الحوكمة والتي تشتمل على تقييم أنظمة الرقابة الداخلية للأنشطة الاستراتيجية لتحديد مجالات التدقيق الخاصة بالحوكمة ضمن خطة التدقيق السنوية، وتقديم خدمات المشورة للوحدات التنظيمية في المجالات المتعلقة بالتدقيق والرقابة، للتأكد من الالتزام بالأنظمة والسياسات واللوائح المعمول بها، إضافة إلى استعراض سياسات ومبادئ الحوكمة المؤسسية، وسياسة الرقابة الداخلية، والإطار العام لمكافحة الاحتيال، وبرنامج "حريص" المعني بالإبلاغ عن أي تجاوزات.
وتتضمن اللقاء مجموعة من الأسئلة والاستفسارات أثرت الجلسة بالمزيد من المعلومات المهمة، وتبادل الآراء والأفكار، بعدها أشاد الوفد بتجربة هيئة الطرق والمواصلات في مجال التدقيق الداخلي والحوكمة المؤسسية، مؤكدا الاستفادة منها بما يحقق التكامل والتعاون بين الجانبين في هذا المجال.