أمر سعادة اللواء عبد الله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي، بالعمل على توفير "مواقف ذكية" لإسعاد المتعاملين في مراكز الشرطة " نايف والرفاعة والمرقبات " كمرحلة مبدئية، وذلك في إطار تحقيق توجهات حكومة دبي بالعمل على إسعاد المتعاملين والتيسير عليهم وتقديم معاملاتهم في زمن قياسي.
وأكد العميد نعيم الخطيب مدير إدارة الإيرادات والصندوق في الإدارة العامة للمالية في شرطة دبي، أن تنفيذ " المواقف الذكية" يأتي أيضاً ضمن الخطة الاستراتيجية لشرطة دبي 2016-2021 الهادفة إلى العمل على إسعاد المتعاملين، وتواكب التوجهات الحكومية في مجال تطبيق الخدمات الذكية والابتكار في مجال خدمة المتعاملين والتيسير عليهم بما يساهم في إسعادهم وتحقيق نسب رضا مرتفعة عن الخدمات المقدمة.
وأكد العميد الخطيب أن شرطة دبي ستنفذ المواقف الذكية بشكل مبدئي في 3 مراكز شرطة هي: مركز نايف والرفاعة والمرقبات، وذلك بسبب عدم توفر المواقف الكافية في هذه المناطق نتيجة للازدحام بسبب طبيعتها التجارية والسكنية التي تشهد ارتفاعاً في نسبة الإقبال عليها.
وبين أنه يتم حالياً دراسة النماذج المناسبة للمواقف بما يتوافق مع متطلبات كل مركز شرطة على حدى استناداً لمكانه الجغرافي وحجم الإقبال عليه من قبل المتعاملين، مؤكداً في الوقت ذاته أن شرطة دبي تدرس أيضاً توفير "المواقف الذكية" في شبك حجز السيارات لكن وفق شروط معينة سيتم بحثها مستقبلاً إضافة إلى توفير مواقف مخصصة لطلبة أكاديمية شرطة دبي ذات مواصفات خاصة.
 وأشار إلى أن المواقف الذكية ستكون متعددة الطوابق تستخدم آلية عمل ذكية في إيقاف السيارات من قبل المتعاملين، ثم رفعها بطريقة تقنية حديثة إلى المكان المخصص لإيقافها، ثم استدعائها مرة أخرى بسهول ويسر من قبل المتعامل دون أي تدخل بشري.
وأكد العميد الخطيب أن شرطة دبي ستوفر تطبيقاً ذكياً ضمن تطبيقات شرطة دبي يستخدم التكنولوجيا الحديثة في استخدام الموقف وإيقاف السيارات، فيما ستكون هناك رسوم رمزية لقاء خدمة المواقف ستحدد لاحقا.