تنطلق اليوم ( الأحد) فعاليات برنامج صيف ثقافي بكافة المراكز الثقافية التابعة لوزارة الثقافة وتنمية المعرفة بكافة إمارات الدولة والذي يستمر حتى 10 من اغسطس المقبل تحت رعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة، ويتضمن البرنامج دورات وورش عمل متخصصة في الفنون المسرحية والموسيقى والفنون البصرية والكتابة الإبداعية ويديرها مجموعة متميزة من الخبراء والمتخصصين والفنانين والأدباء، وستمنح وزارة الثقافة جوائز قيمة للمتميزين في المجالات الأربعة التي يشملها برنامج "صيف ثقافي"  كما يستمر فتح باب المشاركة حتى العاشر من يوليو لكافة طلاب وطالبات المدارس عبر موقع وزارة الثقافة على شبكة الإنترنت أو بزيارة احد مراكزها الثقافية المنتشرة بكافة إمارات الدولة .
وأكد ياسر القرقاوي مدير إدارة الفعاليات الثقافية بوزارة الثقافة وتنمية المعرفة أن الوزارة تسعى للوصول بخدماتها الثقافية والمعرفية والفنية المتنوعة إلى كافة أبناء الوطن والمقيمين على أرضه، وخاصة في فصل الصيف بإطلاق فعاليات الدورة الأولى من برنامج" صيف ثقافي" بكافة المراكز الثقافية التابعة لوزارة الثقافة بهدف جذب الموهوبين والمتميزين من الشباب وطلاب وطالبات المدارس ويركز البرنامج على تقديم عشرات الدورات التدريبية وورش العمل، في عدد من المجالات الإبداعية ومنها المسرح، والفنون التشكيلية، والكتابة الإبداعية سواء بالقصة أو الشعر أو الرواية، إضافة إلى الموسيقى الكلاسيكية والتدريب على العزف على عدد من الآلات الموسيقية، ويهدف البرنامج إلى اكتشاف المبدعين في كافة المجالات من خلال خبراء وفنانين وأساتذة متخصصين في المجالات الأربعة تمهيدا لدعمهم وضمهم إلى برامج الوزارة الهادفة إلى ضخ دماء جديدة في المشهد الثقافي الإماراتي بشكل عام، مشيرا إلى ان فتح باب التسجيل للمشاركة في هذا البرنامج مستمر حتى العاشر من الشهر الحالي.
وأضاف قرقاوي ان برنامج "صيف ثقافي" يحظى برعاية ومتابعة مباشرة من معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية الذي من المقرر أن يستمر لمدة 40 يوما، حيث وجه معاليه بأن تكون كافة الفعاليات أكثر تخصصا وثراءً في المجالات الإبداعية الأدبية والفنية والموسيقية والمسرحية، وأن تكون بمثابة منصة لكافة الموهوبين للتعبير عن قدراتهم وملكاتهم الخاصة، من خلال تقديم الدعم اللازم لهم وتطوير مواهبهم وقدراتهم وتوجيههم بأسلوب علمي يضمن لهم الاستمرار والتطور.
ودعا القرقاوي أولياء الأمور للمسارعة في تسجيل أبنائهم في الورش والدورات التي تناسب ميولهم وهواياتهم في الدورات الرئيسية الأربعة في المسرح والموسيقي والفنون التشكيلية والكتابة الإبداعية التي تحتوي الشعر والقصة القصيرة والرواية، موضحا أن كل ورشة تعتمد منهجية علمية كي تكون الورش بمثابة مرحلة تأسيسية للمبدعين الصغار، وأن الوزارة رصدت جوائز قيمة للمتفوقين تسلم لهم مع شهادات التقدير في حفل الختام، كما ستدعم الموهوبين منهم على مدار العام من خلال نشر أعمالهم وتقديمهم إلى الجمهور الإماراتي، مؤكدا أن "صيف ثقافي" يأتي تطبيقا لرسالة الوزارة في دعم المواهب الإماراتية، واتساقا مع التوصيات التي قدمها الخبراء والمبدعون الإماراتيون الذين شاركوا في الملتقى الثقافي الثاني الذي نظمته وزارة الثقافة وتنمية المعرفة قبل 3 أشهر برعاية معالي الشيخ نهيان بن مبارك.
من جهة أخرى اعتمد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة وتنمية المعرفة شعار البرنامج الوطني صيف ثقافي 2017 والذي يتضمن الإشارة إلى مجالاته الأربعة لتنضوي تحته كافة الفعاليات والمبادرات الخاصة بدعم الطلبة الموهوبين ورعايتهم خلال المرحلة المقبلة من خلال كافة المراكز الثقافية التابعة لوزارة الثقافة وتنمية المعرفة المنتشرة بكافة إمارات الدولة والتي تضم أكثر من 39 دورة رئيسية يقدمها نخبة مختارة من الخبراء والمتخصصين والفنانين والأدباء والنقاد، إضافة إلى أكثر من 50 فعالية أخرى ورحلات إلى المناطق الأثرية والسياحية بالدولة، ومسابقات ترفيهية وأنشطة مجتمعية متنوعة على مدار 40 يوما هي مدة البرنامج.