وقعت "جنرال إلكتريك للطاقة" اتفاقية طويلة الأمد مع "شركة السمرا لتوليد الكهرباء" في الأردن، تعمل بموجبها على تزويد خدمات الصيانة المتكاملة التي تشمل قطع الغيار وأعمال تصليح معدات التوليد الرئيسية إلى محطة "السمرا" التي تعمل بالدورة المركبة بطاقة إنتاجية تبلغ 1175 ميجاواط في منطقة الزرقاء، والتي تغذي الشبكة الوطنية بالطاقة الكهربائية للازمة للاستخدامات السكنية والتجارية على حد سواء.
 
وتم توقيع الاتفاقية من قبل أمجد الرواشدة، مدير عام "شركة السمرا لتوليد الكهرباء"، وفادي طبوش، المدير التنفيذي للمبيعات في وحدة أعمال خدمات الطاقة في شرق المتوسط والعراق وباكستان لدى "جنرال إلكتريك"، بحضور ممثلين عن كلا الشركتين. 
 
بهذه المناسبة قال أمجد الرواشدة: "يمثل تعاوننا مع ’جنرال إلكتريك‘ تجسيداً لتركيزنا المتواصل على تحسين عملياتنا. وتشير التوقعات إلى نمو الطلب على موارد الطاقة في الأردن بنحو 5 بالمئة سنوياً، ونحن على ثقة بأن الخبرات الواسعة التي تتمتع بها ’جنرال إلكتريك‘ بالإضافة إلى باقة الحلول المتكاملة التي تطورها ستساعدنا على تزويد الطاقة بكفاءة عالية من حيث التكاليف مما يساهم في تلبية احتياجات المستهلكين ، والاقتصاد الوطني بشكل عام. 
 
وستساهم الاتفاقية في خفض تكاليف الصيانة وتحسين أداء الأصول في المنشأة بالإضافة إلى تعزيز الإنتاجية والكفاءة. وتغطي الاتفاقية 7 توربينات غازية طورتها "جنرال إلكتريك" ويجري تشغيلها حالياً في محطة "السمرا". وستعمل "جنرال إلكتريك" أيضاً على تزويد تحديثات "المسار المحسّن للغاز AGP" لتوربينات 9E إضافة إلى تحديثات MXL2 لتوربينات GT13E2 ضمن المحطة. 
 
من جانبه قال جوزيف أنيس، الرئيس والمدير التنفيذي لوحدة أعمال خدمات الطاقة لدى "جنرال إلكتريك" في الشرق الأوسط وأفريقيا: "تعكس الاتفاقية الموقعة مع ’شركة السمرا لتوليد الكهرباء‘ القيمة الكبيرة التي تقدمها ’جنرال إلكتريك‘ للعملاء وحرصها على دعم النمو التحولي في عملياتهم. ويشرفنا أن نساعد ’السمرا‘ في خفض تكاليف الصيانة وتحسين أداء الأصول في منشأتها مما يضمن استمرارية أكبر على مستوى التشغيل ويرتقي بالعمليات إلى مستويات جديدة من الكفاءة". 
 
وتجمع حلول المسار المحسّن للغاز AGP التي طورتها "جنرال إلكتريك" بين المعدات والابتكارات الرقمية لتقدم أفضل مستويات الأداء في القطاع وتضمن مرونة أكبر في العمليات. ويساهم تطبيق هذه الحلول في زيادة فترة التشغيل دون توقف لأغراض الصيانة لتصل إلى 32 ألف ساعة، بالتزامن مع إطالة عمر التوربينات والقطع لما يصل إلى 96 ألف ساعة، وتعزيز الإنتاجية والكفاءة وخفض تكاليف الوقود. 
 
 
وتساهم تحديثات GT13E2 وMXL2 من "جنرال إلكتريك" في رفع إنتاجية الطاقة بصورة ملحوظة إضافة إلى رفع الكفاءة وإطالة عمر المعدات وزيادة المدة الزمنية الفاصلة بين عمليات الصيانة وتعزيز إنتاجية التوربينات بنحو 15 ميجاواط وزيادة كفاءة عمليات التوليد بالدورة المركبة بنسبة 1.5 بالمئة. ويجمع هذا التحديث بين أحدث الحلول التقنية التي طورتها "جنرال إلكتريك" والخبرات الكبيرة المكتسبة عبر أكثر من 10 ملايين ساعة تشغيل لأسطول GT13E2.
 
ولطالما قامت "جنرال إلكتريك" بدعم نمو وتطور قطاع الطاقة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا منذ أكثر من 80 عاماً. واليوم، تساهم تقنيات الشركة في توليد أكثر من ثلثي الطاقة الكهربائية المنتجة في المنطقة.