أعلنت الإسلامي للأغذية، الشركة الرائدة في مجال إنتاج الأطعمة المجمّدة الحلال في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن تعاونها مع مدرسة تعليم فنون الطهي (سكافا) في إعداد علب وجبات إفطار شهية محضّرة بأسلوب الذوّاقة، وتوزيعها على العديد من المؤسسات الخيرية والإنسانية ومساكن العمال، وذلك خلال أجواء الخير والعطاء التي يتميز بها شهر رمضان المبارك.
ووزّعت الإسلامي للأغذية أكثر من 650 وجبة إفطار شهية جاهزة على العديد من المواقع في أرجاء وسط مدينة دبي، مع علب وجبات أخرى تمّ توزيعها على أعضاء مؤسسة دبي لرعاية النساء والأطفال.
واشتملت علب الإفطار المقدّمة على وجبات شهية تضمنت أطباق شوربات الخضار الطازجة، والأرز المطبوخ مع الكزبرة، والحلويات اللذيذة وفطائر الفراولة الشهية المحلاة بالسكر. ولإضفاء أجواء البهجة والمرح على المشاركين في مواقع التوزيع، ابتكر طلاب قسم المعجنات الشباب في مدرسة تعليم فنون الطهي (سكافا) إضافة رائعة مع "كعكات البوب" التي صُمّمت حصرياً وقدّمت في المواقع لمشاركة الحاضرين.
وفي معرض تعليقه على هذه المناسبة، قال برنت بيرسون، المدير المالي الاول، رئيس الخدمات المشتركة في الإسلامي للأغذية: "تأتي شراكتنا مع مدرسة (سكافا) في إطار جهود الإسلامي للأغذية لدعم مفهوم مشاركة الناس في الغذاء الجيد، بمراعاة العادات الصحية السليمة، وخاصة في شهر رمضان. ونحن سعداء بتقديم وجباتنا المتميزة والغنية بالبروتينات، والمحضّرة بإشراف أمهر الطهاة المحترفين في (سكافا)، كمشاركة منّا للرجال والنساء العاملين بكدّ وإصرار في مدينة دبي".
ومنذ انطلاقتها، تشجّع الإسلامي للأغذية جميع المتحمّسين لفن الطهي في المنطقة على ابتكار وجبات شهية، وتقديم خيارات ذكية تساعد الناس على عيش حياة صحية متوازنة. وتسعى الإسلامي للأغذية لإسعاد الناس بالنكهة اللذيذة والمذاق الطيب، والطهي المنزلي لمنتجات اللحوم الصحية الحلال ذات الجودة العالية.