ترأس سعادة اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، الاجتماع الدوري لمجلس القيادات التنفيذية، بحضور اللواء محمد سعيد المري، مدير الإدارة العامة لاسعاد المجتمع، واللواء محمد سعيد بخيت، مدير الإدارة العامة للخدمات والتجهيزات، واللواء احمد حمدان بن دلموك، مدير الإدارة العامة للتدريب، واللواء الدكتور احمد عيد المنصوري، مدير الإدارة العامة للادلة الجنائية وعلم الجريمة، واللواء الدكتور السلال سعيد بن هويدي الفلاسي، مدير الإدارة العامة للشؤون الإدارية، وعدد من مديري الإدارات العامة ومراكز الشرطة.
وناقش المجتمعون قرارات الاجتماع السابق والبرامج والخطط المطروحة للتنفيذ وآخر المستجدات الإدارية.
واستعرض اللواء محمد سعيد المري نتائج القوة الناعمة في شرطة دبي ودور الإدارات العامة ومراكز الشرطة فيها، بالإضافة الى آلية تنفيذ الهوية المؤسساتية لشرطة دبي في مشاركتها في المعارض داخل وخارج الدولة. 
وقدم العميد خالد ناصر الرزوقي، مدير الإدارة العامة للخدمات الذكية، شرحا عن السيارات ذاتية القيادة، والإجراءات التي يجب اتخاذها من قبل شرطة دبي حيال إيجاد قانون يضبط تلك السيارات، وتأثيرها في نسبة خفض الوفيات.
وقدم النقيب جاسم الحوسني، مدير إدارة تقييم الأداء بالوكالة، شرحا عن برنامج "ضبط"، الذي يستعرض جميع مؤشرات أداء القوة، بالإضافة الى تقديم نبذة عن برنامج "هدفي" الذي يحدد مستهدفات المؤشرات بناء على آلية وضع المستهدفات، كما قام بشرح عن مميزات شاشة القائد التي تحتوى على نتائج المحاور الرئيسية للوحدات التنظيمية، بينما قدم  النقيب إبراهيم اهلي، من الإدارة العامة للجودة الشاملة،  شرحا عن نظام التكريم والتحفيز في شرطة دبي، وقدمت امل الفلاسي، مدير مركز استطلاع الرأي في شرطة دبي، نبذة عن مركز استطلاع  الرأي وآلية استطلاع الرأي الداخلي لشرطة دبي.
كما قام رؤساء مجالس أصحاب الهمم، والسعادة والايجابية، والقيادات الشابة بتعريف انفسهم على المجلس، مستعرضين آلية عمل تلك المجالس في المرحلة المقبلة.