يستعرض الأديب والمؤرخ الإماراتي جمال بن حويرب ضمن حلقتين متتاليتين من برنامج "الراوي"ابتداءً من اليوم "الأربعاء"، مسيرة وزير الداخلية الراحل حمودة بن علي بن غانم بن حمودة، أحد أهم الشخصيات البارزة التي تركت بصمات واضحة في تاريخ تأسيس وزارة الداخلية بدولة الإمارات، ورافقت المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه" في رحلة بناء أبوظبي واتحاد الإمارات.  

 وتستضيف الحلقات معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، إلى جانب مجموعة من الضباط ممن عملوا مع الراحل حموده بن علي، للتحدث عن أهم المحطات في مسيرته وتسليط الضوء على إنجازاته في المجال الشرطي. 

وولد حمودة بن علي عام 1940 في مدينة العين، والتحق بكلية الشرطة في دولة الكويت بعد انضمامه لشرطة أبوظبي عام 1985، ليتخرج برتبة ملازم من كلية الشرطة في عام 1961، ثم يبدأ بالعمل في مجال الشؤون الإدارية والتحقيق الجنائي بإمارة أبوظبي، وبفضل تفانيه وإخلاصه في العمل تم تقليده منصب مساعد قائد الشرطة وقتها، لينتقل بعدها  وتحديداً في عام 1969 إلى منصب نائب قائد الشرطة والأمن العام. 

وبمرور السنوات ظهرت كفاءة حموده بن علي العالية، والتي أهلته لصعود سلم المسؤولية خطوة بعد خطوة، حيث تم تقليده منصب وكيل وزارة الداخلية في حكومة أبوظبي عام 1971، ثم عين وزير الدولة للشؤون الداخلية في الحكومة الاتحادية عام 1972، وفي عام 1990 تم تعيينه وزيراً للداخلية حيث ساهم بتأسيس الوزارة وظل في منصبه حتى عام 1992، ليختاره فيما بعد المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان للعمل كمستشار خاص له، وفي عام 2001 توفي حمودة بن علي تاركاً وراءه تاريخ طويل وحافل بالانجازات والإخلاص في خدمة الوطن. 

ويُعرض برنامج "الرواي" بشكل يومي خلال شهر رمضان المبارك في تمام الساعة 6:30  مساءً بتوقيت الامارات على قناة دبي، وتتم إعادة حلقات البرنامج على نفس القناة الساعة 1 ظهراً والساعة 4 فجراً بتوقيت الإمارات. كما يتم عرض حلقات البرنامج على قناة سما دبي.