أعلنت هيئة الطرق والمواصلات بدبي عن فوزها بثلاث فئات في جوائز الخليج للاستدامة والمسؤولية المجتمعية، التي تهدف إلى تكريم المؤسسات والأفراد الذين يطبقون مبادرات متميزة في مجال الاستدامة والمسؤولية المجتمعية على مستوى منطقة الخليج، حيث جاءت المنافسات وسط مشاركات كبيرة من القطاعين الحكومي والخاص. 
وعبر سعادة مطر الطاير، المدير العام ورئيس مجلس المديرين للهيئة، عن اعتزازه بفوز الهيئة بهذه الفئات الثلاث على مستوى منطقة الخليج، وقال إن هذا الفوز يؤكد خطواتنا الثابتة في دعم مفهوم الطاقة والاقتصاد الأخضر، حيث تلعب الهيئة دورا فاعلا في دعم هذا المجال الذي وجه به صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي – رعاه الله- حين اطلق سموه في العام 2012 مبادرة طويلة المدى لبناء اقتصاد اخضر تحت شعار"اقتصاد اخضر لتنمية مستدامة"، كما اطلق سموه في العام الماضي "المنظمة العالمية للاقتصاد الأخضر" ومقرها الدائم في إمارة دبي وذلك بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي"، مضيفا سعادته أن فوز الهيئة بجوائز معتبرة في هذا المجال يؤكد حرص الهيئة على تجسيد توجهات حكومتنا الرشيدة على أرض الواقع.
جاء ذلك خلال إهداء سعادته جوائز الفئات الثلاث من قِبل السيد ناصر بوشهاب، المدير التنفيذي لقطاع الاستراتيجية والحوكمة المؤسسية رئيس لجنة الطاقة والاقتصاد الأخضر بالهيئة، والسيد عبد الله يوسف آل علي، المدير التنفيذي لمؤسسة المواصلات العامة بالهيئة.
من جانبه، أبدى السيد ناصر بوشهاب سعادته بفوز القطاع بفئتين: الأولى عن برامج الاستدامة البيئية "Environmental Sustainability Programs" التي جاءت حيثياتها من خلال اتباع أفضل المعايير العالمية في أنظمة إدارة البيئة والطاقة في الهيئة، والمبادرات والمشاريع الداعمة لمجال الطاقة والاقتصاد الأخضر من حيث خفض انبعاثات الكربون في مشروعي الترام ومترو دبي، وخطة تحويل 50 % من مركبات تاكسي دبي إلى  مركبات هجينة "Hybrid Taxi "، وكذلك خفض انبعاثات الكربون من خلال استخدام العبرة التي تعمل بالطاقة الشمسية، وإنارة الشوارع والإشارات المرورية، وتصميم تطبيقات ذكية لدعم هذا المجال، إضافة إلى توفير  اسطول من الحافلات الصديقة للبيئة، وتشجيع ودعم الاقتصاد الاخضر من خلال تخصيص جوائز خاصة بالاقتصاد الاخضر والاستدامة البيئة، مضيفا، أن الفئة الثانية كانت عن مبادرة الاستدامة الحكومية "Government Sustainability Initiative"، وجاء الفوز بها نتيجة ربط محاور "الاستدامة البيئية والاقتصادية والمجتمعية" بالغايات الاستراتيجية للهيئة، فضلا عن اطلاق مبادرات تعزز الاستدامة المالية بالهيئة.
أما الفئة الثالثة للجائزة فكانت من نصيب مؤسسة المواصلات العامة في الهيئة ، حيث عبر عبد الله يوسف آل علي، عن فخره بفوز المؤسسة بفئة تدوير ومعالجة المياه "Water Treatment & Management" ، والتي جاءت على خلفية دور المؤسسة في ترشيد استهلاك المياه المستخدمة في غسيل الحافلات  محطات إيواء الحافلات بنسبة 85% لكل غسلة، وتقليل كميات المياه الضائعة والعادمة، وترشيد النفقات المرتبطة باستهلاك المياه، والانبعاثات المتعلقة بنقل المياه العادمة، والتغلب على مشكلة المياه العادمة التي تحتوي على زيوت، فضلا عن مواكبة زيادة اسطول الحافلات وتقليل الكلفة التشغيلية بالحلول المستدامة، الأمر الذي يؤكد التزام مؤسسة المواصلات العامة بدعم مجال الطاقة والاقتصاد الأخضر.