تألقت مبارزات الإمارات في بطولة المبارزة الدولية التي تقام في النادي الأهلي ضمن فعاليات النسخة الخامسة من دورة ند الشبا الرياضية، الحدث الأكبر من نوعه على صعيد تنوع الألعاب الرياضية والجوائز المالية المخصصة للفائزين، والتي ينظمها مجلس دبي الرياضي خلال شهر رمضان المبارك تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وتقام في مجمع ند الشبا الرياضي حتى 17 يونيو المقبل تحت شعار "قدرات لاحدود لها".

وشهد اليوم الأول لبطولة المبارزة تألقاً لافتاً للفتيات الإماراتيات، حيث قدمن مستويات رفيعة نالت الاعجاب، كما تميزت مواجهات بطولة المواطنات بتنافس كبير بين المشاركات، وبعد مواجهات قوية ومثيرة في فئة الايبيه مواطنات فتيات تأهلت للمباراة النهائية كل من العنود السعدي بالفوز في نصف النهائي على لطيفة الحوسني بنتيجة 15/11، ودانة شطاف بالفوز على فاطمة الكعبي بنتيجة 11/9.
وفي بطولة الفلورية دولي رجال تأهل البطل المصري علاء الدين أبو القاسم المتوج بالميدالية الفضية لسلاح الفلوريه في أولمبياد لندن 2012، لمواجهة الفرنسي إروان لي بيشوكس الحاصل على برونزية الفرق لسلاح الفلوريه في أولمبياد ريو دي جانيرو، وتأهل البطلان الاولمبيان بعد ان فاز الأول على الكويتي محمد ياسر بنتيجة 15/10، وتغلب الثاني على المصري عصام محمد 15/12.  

ايناس بوبكري: سعيدة بالمشاركة في ند الشبا ومعجبة بأجواء رمضان في دبي
أعربت البطلة التونسية ايناس بوبكري الحاصلة على الميدالية البرونزية في أولمبياد ريودي جانيرو، والمشاركة في بطولة المبارزة ضمن دورة ند الشبا الرمضانية، عن ارتياحها لقضاء شهر رمضان بمدينة دبي، مبينة انها اشتاقت كثيراً للأجواء الشرقية في الشهر الفضيل بحكم اقامتها الدائمة في العاصمة الفرنسية باريس، مضيفة أن دبي تعتبر من المدن المفضلة بالنسبة لها في كل الأوقات، مضيفة أن دانة الدنيا تتميز بنكهة خاصة ومختلفة في رمضان، وعبرت بوبكري عن سعادتها بالمشاركة في اطلاق مدفع الإفطار ببرج خليفة، مشيراً إلى أنها عاشت لحظات رائعة  مع فريق شرطة دبي واستمتعت كثيراً  بالأجواء الرمضانية المميزة.
وتحدثت البطلة الأولمبية عن مشاركتها في دورة ند الشبا والظهور الأول لها في بطولة مبارزة في دبي، مؤكدة انها حرصت على المشاركة من أجل المساهمة في نشر اللعبة في أوساط الفتيات الإماراتيات، وقالت "أتمنى أن يسهم ظهوري في هذه البطولة في تشجيع مزيد من الرياضيات في دولة الإمارات العربية المتحدة وبقية أنحاء العالم العربي على ممارسة لعبة المبارزة وتطوير مواهبهن من خلال المشاركة في المنافسات المختلفة، وصولاً إلى تحقيق الألقاب، آمل أن تكون مسيرتي المتواضعة ملهمة للأخريات ومشجعة لهن على السير في درب البطولات".
وأضافت "أسعد كثيراً أن أكون جزءً من دورة ند الشبا الرمضانية التي تجمع الرياضيين من مختلف أنحاء العالم وتتيح لهم الفرصة للتنافس على الألقاب، إقامة مثل هذه الدورات في شهر رمضان فكرة رائعة، والتنظيم مميز للغاية، الاقبال الجماهيري الكبير يؤكد أن الدورة ناجحة وجاذبة، ما لفت نظري في هذه البطولة هو المشاركة الواسعة للفتيات الإماراتيات اللائي أتمنى لهن التوفيق ومواصلة المشوار في هذه اللعبة، وصولاً إلى منصات التتويج".

 

"دبي2020" يتصدر المجموعة الثانية 
تصدر فريق "دبي2020"  المجموعة الثانية بالعلامة الكاملة (6 نقاط) بعدما تغلب مساء أول من أمس على فريق "دبي2021" الذي تجمد رصيده عند 3 نقاط،  بنتيجة  3-1 بواقع (25-21) و(25-22) و(23-25)و(25- 23 ).
ويلتقي "دبي2020" عاصفة زعبيل الذي يملك 3 نقاط في رصيده لتحديد المتأهل بينهما إلى نصف النهائي، فيما يلتقي "دبي2021" مع زعبيل. 
وجاءت المباراة بين "دبي2020" و"دبي2021" قوية ومتقاربة  المستوى ووجد  دبي2020 صعوبة  كبيرة خلال الأشواط الثلاث ولم تكن مهمته سهلة في تحقيق الفوز.
وسار الفريقان جنبا إلى جنب في الشوط الأول مع أسبقية طفيفة لفائدة "دبي2020" الذي تمكن في نهاية من حسم الشوط بفارق 4 نقاط (25-21) وبرز في صفوفه  الثنائي البحريني ناصر عنان ومحمد يعقوب.
وشهد الشوط الثاني انطلاقة قوية لفريق "دبي2021" الذي تحكم بشكل جيد في بداية الشوط وتقدم بفارق وصل الى نقطتين ورغم إدراك "دبي2020" التعادل على مستوى النقطة 13 إلا أن دبي2021 واصل تألقه وتمكن من  السير جنبا إلى جنب معه حتى النقطة 22-22 التي شهدت انفراد دبي2020 بالاسبقية حتى حسم نتيجة الشوط على نتيجة 25-22.
وتكرر سيناريو الشوط الثاني في الشوط الثالث، الذي شهد دخولا قويا من فريق "دبي2021" و نجح هذه المرة في الحفاظ على أسبقيته من بداية الشوط حتى نهايته لصالحه 25-23. 
وجاءت مجريات الشوط الرابع لفائدة "دبي2020" من  البداية وعمق خلاله الفارق بين 4 و5 نقاط ، مستفيدا من تألق ناصر عنان الذي شكل خطرا مستمرا على دفاع "دبي2021"، وشهدت نهاية الشوط صراعا قويا بين الفريقين حسمه "دبي2020" على نتيجة 25-23
الفوز الأول لعاصفة زعبيل 
حقق فريق عاصفة زعبيل فوزه الأول في المجموعة الثانية لمنافسات الكرة الطائرة بتفوقه على فريق زعبيل 3-1، بنتائج أشواط (25-18، 25-21، 18-25، 25-9)، ليرفع رصيده إلى 3 نقاط، بينما خرج فريق زعبيل رسمياً من حسابات التأهل إلى نصف النهائي بعد أن استمر رصيده خالٍ من النقاط في المركز الأخير.
وشهد الشوط الأول ندية واضحة في البداية إذ تبادل الفريقين تسجيل النقاط حتى وصلت النتيجة إلى 5-5، قبل أن يتألق لاعب عاصفة زعبيل، الكاميروني ونيمبيان ناثان الذي منح فريقه ستة نقاط متتالية بفضل الارسالات الساحقة والذكية التي خدع بها لاعبي فريق زعبيل، لتصبح المباراة في اتجاه واحد، بعد وصول النتيجة إلى 11-5، ورغم طلب مدرب زعبيل محمد رمضان وقتاً مستقطعاً، إلا أن الأفضلية ظلت لمصلحة عاصفة زعبيل الذي وسع الفارق وباتت النتيجة 18-10، بينما لم تفلح الصحوة التي شهدها أداء زعبيل وتقليصه الفارق إلى 5 نقاط بنتيجة 20-15، وحسم عاصفة زعبيل الشوط 25-18.
ولم يتغير الوضع في الشوط الثاني الذي جاء مشابهاً للأول، بتعادل الفريق في البداية حتى وصلت النتيجة 4-4، قبل أن يسيطر عاصفة زعبيل على اللقاء ويوسع الفارق إلى 6 نقاط بنتيجة 15-9، إذ عانى فريق زعبيل من تراجع مردود محترفيه الأرجنتيني فوكاندو كونت، والكوبي ليونيل مارشال، بينما كان نجم الفريق محمد البادي الذي تألق في التسديدات الساحقة، ولكن لم يكن تألقه كافياً لمجاراة قوة فريق عاصفة زعبيل، الذي ظهر متفوقاً في الجوانب كافة بفضل تألق الكاميروني ناثان والألباني غازمند هوساغ مع يعقوب البلوشي، لينتهي الشوط بتفوق عاصفة زعبيل 25-21.
في المقابل تحسن أداء فريق زعبيل في الشوط الثالث ورغم تقدم عاصفة زعبيل 6-3، إلا أن زعبيل قلب الطاولة وسجل 5 نقاط متتالية بفضل تألق محمد البادي والكوبي ليونيل مارشال، لتصبح النتيجة 8-6 لمصلحة زعبيل، ويسيطر بعدها على مجريات الشوط وتصل النتيجة إلى 18-14، وينهي الشوط 25-18، بينما عادت الأفضلية لفريق عاصفة زعبيل في الشوط الرابع، الذي فرض سيطرته على مجرياته وتقدم 18-6، ثم 23-7، قبل أن ينهي الشوط الرابع بنتيجة 25-9 ويفوز بالمباراة.

مواجهات متوازنة في البادل تنس
جاءت مواجهات البادل تنس متوازنة مع تقارب المستويات الفنية بين اللاعبين المشاركين، وفي رابع أيام البطولة شهدت فئة الفرق تفوق فريق لوكوس على فريق بادل برو 2، بمباراتين مقابل مباراة واحدة، حيث كسب لوكوس المباراة الأولى بمجموعتين دون رد بواقع 6-3 و6-2، فيما تفوق بادل برو في المباراة الثانية بالأشواط الفاصلة بعد التعادل في أول مجموعتين بواقع 5-7 و6-1 و10-3.
وفي بطولة المواطنين تغلب الثنائي محمد وعبدالله أهلي على الثنائي أحمد الكتبي وعيسى الشريف بمجموعتين دون رد بواقع 6-صفر و6-1، أما في البطولة المفتوحة للرجال تفوق الثنائي فيرمين فيريرا وجيليرمو فيلافاني على كارلوس لونا ومحمد الجناحي بمجموعتين دون مقابل بواقع 6-صفر و6-صفر.

منصة مونديال الأندية .. متعة ومسابقات وتذاكر للحدث في أبوظبي
خطفت المنصة الترويجية لبطولة العالم للأندية التي تحتضنها أبوظبي في شهر ديسمبر المقبل، الأضواء في "خيمة الخير" في دورة ند الشبا الرياضية، عبر سلسلة من الفعاليات الترفيهية التي تقدمها لزوارها، والجوائز المقدمة وهي عبارة عن تذاكر لحضور مباريات المونديال.
وتأتي إقامة هذه المنصة الترويجية ضمن مبادرات اللجنة المنظمة لبطولة العالم للأندية – الإمارات 2017، التي تسعى من خلالها للتواصل مع الجماهير ومنحهم المجال لمتابعة المنافسات من أرضية الملعب حيث ستتوافد أقوى الفرق من حول العالم في النسخة رقم 14 التي يشارك فيها أبطال القارات وتواجد الجزيرة بطل دوري الخليج العربي، بترقب من سيكون الفائز بين ريال مدريد الإسباني حامل اللقب ويوفنتوس الإيطالي في نهائي دوري أبطال أوروبا، حيث ستقام البطولة بالفترة من 6 إلى 16 ديسمبر المقبل.
وأطلقت اللجنة المنظمة هذه التحديات الممتعة للجماهير على مستوى الدولة والمنطقة، وذلك وفق فعاليتين رئيسيتين وهما "الخبرة" التي تضم 12 نشاطا متنوعا، و"المتعة" الذي يضم سبع نشاطات متنوعة، حيث من المقرر أن تنطلق فعاليات "الخبرة" على شاطئ الكرونيش في أبوظبي الشهر الجاري، فيما جاء إنطلاق فعاليات "الإثارة" عبر المنصة الموجودة حاليا في دورة ند الشبا الرياضية.
كل ما يتوجب على الجماهير القيام به هو الحضور لزيارة المنصة، وتجربة النشاطات السبعة الترفيهية التي تقدمها باقة "الإثارة"، إلى جانب نيل فرصة التقاط صورة تذكارية مع كأس البطولة، لينال كل مشارك على قسيمة يمكن استبدالها بتذكرة لحضور مباريات البطولة، ومع تزايد القسائم التي يحصل عليها المشاركون تزداد أعداد البطاقات التي يمكنهم استبدالها بها.
وتحدث عارف العواني مدير البطولة في اللجنة المنظمة المحلية:” تمثل هذه الفعاليات باكورة النشاطات الترويجية للتواصل مع الجماهير، علما أن هذه المحطات الترويجية ستقام في 75 موقعا مختلفا ونتوقع أن تصل إلى نحو 200 ألف شخص داخل الدولة، وهي وسيلة لضمان التواصل مع الشباب وتشجيع كافة أفراد المجتمع ليكونوا جزءا من بطولة العالم للأندية 2017.