أعلنت شركة 3M  هيلثكير بزنس، اليوم، عن رعايتها للمدرسة الإسبانية لكرة القدم، والتي يديرها لاعب فريق ريال مدريد السابق ميشال سيلجادو، حيث تسعى المؤسسة من خلال هذه الخطوة إلى مواصلة تقديم دعمها للشباب الإماراتي عبر تشجيع المشاركة في الأنشطة الرياضية وتعزيز نمط الحياة الصحية بشكل عام. وبصفتها علامة تجارية رائدة في مجال تعزيز أنظمة الرعاية الصحية، تؤكد 3M  هيلثكير بزنس، من خلال شراكتها مع مدينة دبي الرياضية، أهمية تعزيز مفاهيم الرعاية الرياضية بين الشباب الإماراتيين.
وكشفت دراسة حديثة أجرتها جامعة إماراتية ونشرت في إحدى الصحف الإلكترونية في دولة الإمارات أن 40٪ من الشباب الإماراتي الذين تتراوح أعمارهم بين 3 و 18 عاماً يعانون من زيادة في الوزن وأن حوالي 24.4٪ يعانون من السمنة إضافة إلى أن 5.7٪ يعانون من السمنة المفرطة. وتشير هذه الأرقام إلى الحاجة الملحة والمشتركة لتشجيع الشباب على المشاركة في الأنشطة الرياضية بشكل مستمر ودائم، ومن هذا المنطلق، تسعى 3M  هيلثكير بزنس إلى تعزيز هذه الأجندة وحث الشباب على ممارسة الرياضة برعايتها المدرسة الاسبانية لكرة القدم والعمل مع النجم ميشيل سيلجادو. ومع ذلك، فإن مشاركة الشباب في الألعاب الرياضية لها أيضاً بعض الجوانب التي ينبغي أخذها في الحسبان لا سيما فيما يتعلق بمسألة الإصابات، حيث أظهرت دراسة بحثية أجرتها لجنة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم الشبابية أن الشباب في الفئة العمرية تحت 14 و 16 عاماً هم الأكثر تعرضاً للإصابات أثناء التدريب. وباعتبارها رائدة في مجال أنظمة الرعاية الصحية، تهدف3M  هيلثكير بزنس إلى ضمان تجنب الشباب الإماراتي للإصابات أثناء حصص التدريب الرياضية.
 وتعليقاً على إعلان الرعاية، قال وليد فيغالي، رئيس قطاع الأعمال في مجموعة 3M  هيلثكير بزنس : " يعد قطاع الرعاية الصحية أحد أهم قطاعات الأعمال الرئيسية التي نركز عليها في عملياتنا، وانسجاماً مع ذلك، فإن هدفنا الأساسي يتمثل في تعزيز استدامة مشاركة الشباب في مختلف الألعاب الرياضية. وهذا لا يعني فقط تحفيز الشباب على ممارسة الرياضة، وإنما أيضاً العمل على خلق حوار تثقيفي حول أهمية السلامة والإعداد السليم فيما يتعلق بالمشاركة في الأنشطة الرياضية. وبلا شك سيسهم تعاوننا مع المدرسة الإسبانية لكرة القدم وأسطورة ريال مدريد ومنتخب إسبانيا ميشال سيلجادو ومدينة دبي الرياضية في تعزيز دعمنا للرياضات الشبابية في الإمارات العربية المتحدة ".
 ويسر شركة 3M  هيلثكير بزنس أن تدعو ميشيل سيلجادو لزيارة مركز الابتكار الخاص بها في مدينة دبي للإنترنت لعرض أبحاثها وخطتها التطويرية عبر مجموعة متنوعة من قطاعات الشركة. وتعد مراكز العملاء للتكنولوجيا والابتكار من المراكز المميزة التي توليها  3M  هيلثكير بزنس أهمية خاصة حول العالم، وتعتبر بمثابة آلية رائدة للابتكار مستوحاة من العملاء.
ومن جانبه، قال ميشيل سيلجادو، مدير المدرسة الاسبانية لكرة القدم : "بصفتي من الأشخاص الشغوفين بتشجيع الشباب في مجال الرياضة، في دبي على وجه الخصوص، فإنني سعيد جداً بهذا التعاون المميز مع شركة 3M  هيلثكير بزنس والذي سيتيح لنا ليس فقط تعزيز مشاركة الشباب في الأنشطة الرياضية وإنما أيضاً تحسين الجوانب المتعلقة بسلامة اللاعبين أثناء التدريبات في المدرسة الإسبانية لكرة القدم. وبالتأكيد سيسهم التعاون مع المزيد من الشركات متعددة الجنسيات فيما يتعلق بالرياضة في خلق المزيد من فرص مشاركة الشباب وتنمية مهاراتهم".