سيكون اليوم الثاني حافلا بالفعاليات المتنوعة في مختلف الألعاب الرياضية والفعاليات المرافقة للجماهير، وذلك في النسخة الخامسة من دورة ند الشبا الرياضية، الحدث الأكبر من نوعه في شهر رمضان الفضيل على صعيد تنوع الألعاب الرياضية التي والجوائز المالية المخصصة للفائزين، والتي ينظمها مجلس دبي الرياضي خلال شهر رمضان المبارك تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، وتقام في مجمع ند الشبا الرياضي حتى 17 يونيو المقبل تحت شعار "قدرات لاحدود لها".
وتشهد المنافسات الرياضية إقامة مواجهتان في ختام الجولة الأولى للدور الأول لمسابقة الكرة الطائرة، يحث يلتقي ضمن المجموعة الثانية فريق عاصفة زعبيل مع فريق دبي 2021 في الساعة العاشرة مساء، تليها مبارة فريق دبي 2020 مع فريق زعبيل في الساعة الثانية عشر منتصف الليل.
وتدرك هذه الفرق الأربعة أن تحقيق الفوز سيعني قطع خطوة كبيرة نحو بلوغ الدور نصف النهائي الذي يتأهل إليه صاحبي المركزين الأول والثاني من كل مجموعة، من أجل إكمال المشوار لاحقا للمنافسة على اللقب، حيث عززت كافة الفرق صفوفها بأفضل اللاعبين المحليين والمحترفين الأجانب على غرار النسخ الماضية، بما يجعلنا نترقب واحدة من أقوى البطولات على المستوى الفني.
وستنطلق اليوم (الاثنين)، منافسات بطولة الفرق للبادل تنس، وذلك بمواجهتين بين فريق زاتا الذي يضم في صفوفه: عيسى الشريف، محمد المنصوري، علي جاسم، عبدالله عبد الحميد وزايد عباس، مع فريق بادل برو 1، الذي يضم في صفوفه: كارولينا جالو، دينيس فان ليفن، خوان أجيري، إيجناسيو مورينو وأرتورو نارانو.
فيما تقام في فئة الرجال المفتوجة مواجهتين، يلتقي فيهما الثنائي بينجامين كاساني وأكزافي ماسون مع الثنائي خافيير لوبيز وساندي فاركهارسون في المجموعة الأولى، أما في المجموعة الثانية يلتقي الثنائي عبدالله ومحمد أهلي مع الثنائي جيليرمو فيلافاني وفيرمين فيريرا.
وتعد البادل تنس من أكثر الرياضات انتشارا على المستوى المحلي في السنوات الماضية، وذلك بعدما شكلت دورة ند الشبا الرياضية بوابة لها للوصول إلى المجتمع، بتواجدها ضمن قائمة المسابقات الرياضية منذ النسخة الأولى.
و مع حفل الافتتاح الذي اقيم مساء أمس ( الأحد) فقد انهت اللجنة المنظمة جميع التحضيرات للمنافسات الرياضية في جميع أماكن المنافسات سواء كانت الصالات الرياضية في مجمع ند الشبا وفي نادي دبي لأصحاب الهمم والنادي الأهلي، أو الممرات والشوارع الخارجية لاستقبال الفرق والرياضيين المشاركين في المسابقات الجماعية والفردية، وهي: وهي :كرة قدم الصالات، الكرة  الطائرة، البادل تنس، كرة السلة بالكراسي المتحركة، الجري لمسافة 5 و10 كم، الدراجات الهوائية لمسافة 75 كم، تحدي ناس الليلي لمسافة 5 كم، المبارزة، وكرة قدم ذوي الإعاقة السمعية.
فإن ضيوف الدورة سيكونون على الموعد مع فعاليات خاصة بهم، عبر الترتيبات لاستقبالهم وعيشهم أجواء الدورة بما يناسب كافة أفراد الأسرة، إلى جانب السحوبات التي سيتم إقامتها لمنح جوائز قيمة.
على صعيد آخر، كشفت اللجنة المنظمة عن تسجيل ما يقارب من 900 مشارك في بطولة "تحدي ناس الليلي"، بواقع 450 مشارك تقريبا في كل مسابقة حيث ستقام يومي الأول والثامن من يونيو المقبل، بواقع مسابقة على المستوى الفردي ومسابقة على مستوى الفرق، مع تخصيص جوائز مالية تصل إلى 270 ألف درهما.
وكشف تروي جلنهام، المنسق لبطولة التحدي، أن هذا الحدث يعتبر محطة تاريخية نظرا لكونه الأول على مستوى المنطقة الذي يقام ليلا، وقال: سبق أن تمت إقامة هذا النوع من التحديات في الولايات المتحدة الأميركية في الفترة الليلة، لكنها المرة الأولى هنا في المنطقة التي تقام فيها بهذا التوقيت، وحظينا بإقبال واسع على المشاركة بأعداد كبيرة في هذا الوقت من العام.
وتابع: طلبات المشاركة جاءت من الغالبية العظمى من داخل الدولة، وتحديدا ممن سبق لهم المشاركة في التحديات التي أقيمت هنا سابقا خلال السنوات الثلاث الماضية، فيما حظينا بمشاركة من العديد من المتنافسين من المقيمين في دول المنطقة، وتم إجراء كافة الترتيبات لهم.
وأوضح جلنهام، أن العوائق الأساسية التي حددت بـ13 في المنافسات، تم وضعها بعد مراعاة الحالة الجوية والقدرات البدنية للمشاركين، وهي تناسبهم للغاية وتجعلنا ننتظر تحدي قوي للغاية، يستمتع به المشاهدون، ويشجع الشباب على ممارسة هذا النوع من الرياضات التي تعزز الثقة بالنفس وتقوي الجسم ورتفع مستويات اللياقة، ما بين عبور الوحل وتسلق الجدران والنزول من مرتفعات واستخدام الحبال وغيرها من الأدوات.
وأكد جلنهام أن باب المشاركة ما زال مفتوحا حتى يوم غد الثلاثاء، ويتم التواصل مع جميع المشاركين باللغتين العربية والإنجليزية، وتزويدهم بكافة التفاصيل حول البطولة مع التركيز على جانب الأمن وسلامة المشاركين التي تأتي بالمقام الأول.