وقعت أبوظبي للإعلام ممثلة بصحيفة الاتحاد مذكرة تفاهم مع مؤسسة تحقيق أمنية بهدف تقديم الدعم الإعلامي لمهمة المؤسسة الرامية إلى تحقيق أمنيات الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين ثلاثة وثمانية عشر عاماً ممن يعانون من أمراض صحية تهدد حياتهم، في سبيل بث الأمل والقوة والفرح في نفوسهم.
تأتي المذكرة ــ التي وقعها الجانبان في مقر "أبوظبي للإعلام" (يوم الخميس)ــ استجابة لإعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله " 2017 عاما للخير وحرصاً من صحيفة الاتحاد على دعم هذه المبادرة الوطنية.
وقع المذكرة الشيخ زايد بن سلطان بن خليفة آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة " تحقيق أمنية " ،والسيد محمد الحمادي المدير التنفيذي للتحرير والنشر، رئيس تحرير صحيفة الاتحاد.. وذلك بحضور هاني الزبيدي الرئيس التنفيذي لمؤسسة "تحقيق أمنية". 
وتوفر صحيفة الاتحاد بموجب المذكرة الدعم الإعلامي والإعلان عن الأمنيات التي تتلقاها المؤسسة عبر صفحاتها المطبوعة ومنصاتها الرقمية وصفحات التواصل الاجتماعي التابعة لها، لدعم جهود المؤسسة في جمع التبرعات من الجمهور لتحقيق أمنيات الأطفال المصابين بأمراض تهدد حياتهم بهدف تحفيزهم وتهيئتهم نفسياً لاستكمال مسيرتهم العلاجية.
وستقوم صحيفة الاتحاد بالإعلان عن أمنيتين شهرياً عبر صفحاتها، والإعلان عن أمنية واحدة اسبوعيا عبر وسائل التواصل الاجتماعي التابعة للصحيفة.
وقال سعادة الدكتور علي بن تميم مدير عام أبوظبي للإعلام: "تولي أبوظبي للإعلام وصحيفة الاتحاد العمل الخيري اهتماما كبيراً في إطار استراتيجيتها الخاصة بالمسؤولية المجتمعية، وجهودها الرامية للتفاعل مع مبادرة 
"عام الخير" التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، عبر إنجاح المبادرات المجتمعية والوطنية في هذا السياق".
من جانبه، قال محمد الحمادي المدير التنفيذي للتحرير والنشر، رئيس تحرير صحيفة الاتحاد: "إن هذا النوع من المبادرات التي تخاطب الجانب الإنساني لدى القراء والمتابعين يأتي منسجماً مع الحرص المستمر في سبيل تقديم محتوى هادف يجسد تلاحم أبناء الوطن، وتعريف العالم بمعاني الخير والبذل والعطاء عبر منصاتنا الإعلامية، وهو ما يمكننا أن نقدمه لدعم رسالة المؤسسة وتحقيق أمنيات هؤلاء الأطفال الذين يعتبرون بأمس الحاجة للالتفاتة المجتمع".
من جانبه ثمن هاني الزبيدي الرئيس التنفيذي لمؤسسة تحقيق أمنية الدعم والتعاون الذي أبدته أبوظبي للإعلام ممثلة بصحيفة الاتحاد، مؤكداً أن هذه المذكرة ستوفر تغطية إعلامية وانتشاراً واسعاً للمبادرة بالنظر إلى القاعدة الجماهيرية من قراء ومتابعين للصحيفة على مستوى الدولة بوجه خاص والعالم العربي بوجه عام.
 
وأشار هاني الزبيدي إلى أن هذا النوع من المبادرات الإنسانية سيكون له أكبر الأثر في نفوس الأطفال من الفئة المستهدفة، مؤكداً أن المؤسسة تحرص على تحقيق أمنيات هؤلاء الأطفال، من خلال إيصال رسالتهم الإنسانية بالتعاون مع الجهات المختصة ذات العلاقة بالدولة، والتي تسهم في خدمة مجتمع الإمارات، إذ لا تقتصر أنشطة المؤسسة داخل الدولة، بل تحاول الوصول إلى أطفال العالم العربي المرضى، وإسعاد أكبر عدد منهم.
 
وجدير بالذكر أن مؤسسة تحقيق أمنية في دولة الإمارات تعتبر الفرع الوحيد في الوطن العربي التابع للمؤسسة العالمية وترأس حرم سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، الشيخة شيخة بنت سيف آل نهيان الرئاسة الفخرية للمؤسسة والتي أنشئت بهدف تفعيل المبادرات لرسم البهجة والسعادة في نفوس الأطفال من ذوي الأمراض المزمنة والمستعصية لإسعادهم وتحقيق أمنياتهم.