أعلنت "تدوير" (مركز إدارة النفايات - أبوظبي)، استعدادها الكامل لاستقبال شهر رمضان المبارك بخطة عمل تقدم من خلالها أفضل الخدمات للحفاظ على البيئة والنظافة العامة بالتعاون مع كافة الجهات المختصة في إمارة أبوظبي.
قال سعادة المهندس سعيد المحيربي، مدير عام تدوير (مركز إدارة النفايات - أبوظبي) بالإنابة، أعدّت تدوير خطتها لشهر رمضان المبارك تماشياً مع أهداف حكومة أبوظبي الرامية إلى خلق بيئة مستدامة والحفاظ على الموارد ، اضافة الى التزام تدوير بتقديم أفضل الخدمات، للحفاظ على نظافة إمارة أبوظبي.
وأشار المهندس المحيربي، إلى أننا في تدوير نسعى خلال شهر رمضان المبارك إلى إيصال مجموعة من الرسائل التوعوية الهامة للجمهور الكريم أهمها فصل النفايات الغذائية عن النفايات القابلة لاعادة التدوير، وعدم الإسراف في الطعام، والشراء حسب الحاجة، وفي حال الزيادة بكميات الطعام التواصل مع مشروع حفظ النعمة لعدم رميها وبالتالي زيادة نسبة النفايات، ونستهدف من هذه الرسائل كافة أفراد المجتمع لنغرس فيهم مفاهيم التقليل، وإعادة الاستخدام والتدوير لخلق مجتمعٍ واعٍ ومدرك للأهمية البيئية والاقتصادية لتقليل النفايات، وبالتالي تحويلها إلى موارد، انسجاماً مع قيمنا القائمة على الاستدامة، وثقافة التغيير، والتميز والابتكار، والمسؤولية المجتمعية، والتمكين والاهتمام.
وتشمل خطة تدوير لشهر رمضان المبارك ، كافة مساجد الإمارة والحدائق العامة، والأسواق التجارية، والكورنيش، إضافة إلى وجود خطة منفصلة لجامع الشيخ زايد الكبير، تماشيا مع مستوى الفعاليات والأنشطة التي تتم في الجامع خلال الشهر الفضيل .
كما تعمل تدوير على التنسيق مع عدد من الفنادق والجهات الخاصة والمؤسسات الخيرية حول الخيم الرمضانية وأماكن توافرها لتقديم خدمة الجمع والكنس ورفع المخلفات، والتنسيق أيضاً مع بعض المشاريع الخيرية الفردية والتي يتقدم أصحابها بطلبات خدمة مباشرة عبر مركز الاتصال 800555.
وستقوم تدوير خلال شهر رمضان المبارك بتوزيع القوى العاملة على المساجد والمناطق التي تتوفر فيها الخيم ابتداءً من الساعة الرابعة والنصف عصراً للتمكن من تنظيف كل الشوارع وإزالة المخلفات من المناطق المستهدفة، وجمع النفايات بعد الإفطار فوراً.