أكّدت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي – عضو مجلس الوزراء، وزيرة الدولة للتسامح، دعمها لمبادرة الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي والتي وضعت بصمة إماراتية عالمية في مجال التكنولوجيا الرقمية تمثلت بـ "خط دبي"، والذي أطلقه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذيّ لإمارة دبي، كهدية من دبي إلى العالم، حيث كان ذلك تجسيداً واضحاً لدور الحكومة كحاضنة للتسامح.
 
وثمنت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي تجسيد "خط دبي" لمجموعة من القيَم الأصيلة التي تعتز وتفخر بها دولة الإمارات وهي التسامح والسعادة والعطاء والإقدام والحداثة، فضلاً عن تشجيع الإبداع والابتكار، والفخر بالموروث الثقافي والعيش المشترك والتعاون البناء مع سائر الشعوب والتي تدعم